وفيات الاردن وفلسطين اليوم الاحد 22/9/2019 البايرن يكرم وفادة كولن برباعية ويرتقي إلى صدارة "البوندسليغا" تعرف على التقنية الجديدة لشحن الهاتف في نصف ساعة فقط أدوية مشهورة في علاج الكآبة لكنها لا تخففها أم تبيع طفليها التوأم لتشتري هاتفاً جديداً أفضل 10 دول.. عليك زيارتها ولو مرة في حياتك باحثون أمريكيون يشاركون في جهود لحل غموض الأمراض ذات الصلة بالتدخين الإلكتروني السعودية تسمح بتخصيب وزرع بويضة مخصبة في رحم الزوجة بعد وفاة الزوج خبراء : تلكؤ البنوك في تخفيض سعر الفائدة لا يخدم الاقتصادي الأردني .. فيديو "التحضيرية للأئمة" تنفي دعوتها للطلبة ب"مكبرات الصوت" صحيفة اليابان الاقتصادية : الرد على هجوم أرامكو يتطلب ضبط النفس وعدم التسرع بشن حرب أردوغان ينتقد أداء الأمم المتحدة بما يتعلق "باسرائيل" مناروات عسكرية ياباينة أميركية باستخدام الصواريخ لصدّ هجوم بحري مسودة بيان: "العمال البريطاني" يمكنه حل مسألة الخروج من الاتحاد الاوروبي في "ناسا" تطلق اسم عالم مصري على كويكب

القسم : بوابة الحقيقة
حوادث السيارات السياحية
نشر بتاريخ : 9/9/2019 12:40:55 PM
المهندس رابح بكر

بقلم: المهندس رابح بكر

 

عند وقوع حادث لمركبة سياحية ويكون المؤجر سببا للحادث يقوم بالاتصال بمكتب التأجير أو مراجعته بعد تسليمه مخطط الحادث ( الكروكي )  فيتفاجأ بغرامات لم يسمع بها من قبل بتحمله عطل السيارة في ورشة الإصلاح ونقصان قيمتها بسبب الحادث حتى وإن لم تصل الضربة الى الشاصي وعليه دفع اعفاء الحادث لشركة التأمين إما شخصيا  أو من خلال المكتب ومنهم من يزيد على مبلغ الإعفاء لجهل المؤجر به فيكون دخلا إضافيا زورا وبهتانا ولو استطاع المكتب وقد يحمله مسؤولية ضياع فلسطين فهل تأجير السيارة السياحية وبالا على المستأجر عند وقوع الحادث يكون فيه هو المتسبب في حين أن المكتب لم يعوضه بمركبة بديلة عنها فأي عدالة في ذلك ولماذا يتم تأمين المركبة شاملا ليدفع المؤجر ما يعجز المكتب عن تحصيله من شركة التأمين وتصبح لغة التهديد باللجوء الى القضاء وترعيبه سواء كان المؤجر أردنيا أو ضيفا على الأردن ومحدود الإجازة ومن الطبيعي ان يرتعد المؤجر من ذلك فيدفع ما يطلب منه أو يبحث بالغوغل عن بصيص أمل ليعرف كيف سيتصرف  وقد يتصل بي ككاتب في شؤون التأمين وانا على يقين بانه مظلوم علما ان واجب موظف المكتب توضيح مسؤوليات المستأجر عند وقوع الحادث سواءا كان له أو عليه قبل توقيعه العقد لا ان يتفاجأ بكل هذه المصائب .

 

أين نقابة أصحاب مكاتب السيارات السياحية وأين هيئة تنظيم النقل من هذه التصرفات مع العلم أن عقد التأجير يختلف عن عقد التأمين وليس من حق المؤجر الإطلاع على إتفاقية التأمين ولكن دون إستغفال للمؤجر فهل ما يحصل يحمي هذا القطاع ام يدمره فمدة تصليح المركبة وإن كانت بسبب التأمين فلماذا يتم تحميلها للمؤجر ونقصان قيمة المركبة هي كلمة حق اريد بها باطلا لأن نفصان القيمة التي حددها المشرع التأميني في بعض الاجزاء وما ذنب المؤجر إذا كانت اتفاقية التأمين لاتشملها علما بأن تامين المركبات السياحية يتم العمل به بإتفاقية بين المكتب السياحي وشركة التأمين وتصبح جزءا لايتجزأ من وثيقة التأمين وكان من الاولى بالمكتب الاتفاق مع الشركة بشروط يفتقرها العقد مقابل زيادة في القسط السنوي حتى تكون العملية التأمينية كاملة كاملة كنقصان القيمة والعطل والضرر وهي أهم بكثير من الإتفاق على القيادة تحت تأثير المسكرات أو عكس السير أو غيرها والتي  تشتمل الاتفاقية عليها لذا على الهيئة تشكيل دائرة لاستقبال الشكاوي والعمل على حلهالا لحماية المستأجر من تغول بعض المكاتب السياحية عليه وحماية هذا القطاع على ان يكون فيها مندوبا من نقابة مكاتب تاجير السيارات السياحية .

 

Rabeh_ baker@yahoo.com

 

جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018