آل البيت تحتفل بعيد الإستقلال وزارة العمل: السماح للعمالة الوافدة بالمغادرة لن يؤثر على القطاع الزراعي النائب السعود يطالب الحكومة برد مزلزل على تطبيق الاحتلال إجراءات ضم غور الأردن العضايلة: حزمة من القرارات تشمل ساعات الحظر والفردي والزوجي خلال الأسبوع المقبل جابر: 8 إصابات جديدة بكورونا منهم 6 قادمين من روسيا و11 حالة شفاء نقيب الاطباء: لم نسقط عضوية ممثل مكتب القدس في لجنة إدارة النقابة وزير الاوقاف: اعادة فتح المساجد لصلاة الجمعة فقط مؤتمر صحفي في السادسة يتناول الإجراءات الوقائية والاحترازية المرتبطة بالمساجد والكنائس صندوق التنمية والتشغيل يعود للعمل اعتبارا من الأحد 5 أطعمة وعادات غذائية شائعة تسبب السرطان الضمان تطلق خدمتها الإلكترونية الخاصة بتحديد المواعيد قبل مراجعتها ورقم جديد لمركز اتصال خدماتها يعود تاريخها لسنوات الثلاثينات.. صور نادرة لميناء يافا محاولة لتبرئة القاتل.. الشرطة الأمريكية تنشر فيديو لموت شاب تحت ركبة شرطي السعودية... تصريح جديد بشأن العمرة بعد تخفيف القيود في المملكة "الخطوط الكويتية" تسرح 1500 موظف من الوافدين

القسم : مقالات مختاره
هل أنت كائن صباحي؟‎
نشر بتاريخ : 6/7/2017 12:46:26 PM
حلمي الاسمر

حلمي الأسمر

سبب السؤال أعلاه عدم رغبتي في إزعاجك.

أتوجه إليك في موضوع قد تستطيع المساعدة فيه.
الاسم: ........ (ممكن أن تضع أسماء الآلاف من شبابنا هنا، في هذه الخانة الفارغة!)
عاطل عن العمل منذ استقالته من عمله قبل 4 أشهر.
لديه خبرة جيدة في التغطية الإعلامية، تحرير الأخبار، كتابة وتحرير النصوص، الترجمة من الإنجليزية إلى العربية (وليس العكس). له ترجمات في عدة مجالات. عمل في عدة أماكن ومؤسسات إعلامية كبيرة، ومنظمات حقوق إنسان.. 

طرق كل الأبواب. لا رد حتى اللحظة. الوضع بائس لعدم قدرتي على المساعدة، وكذلك والده الذي تراجعت قدرته على العمل بسبب المرض.

أعرف أن كثيرين يلجؤون إليك، عل وعسى. ليتهم كانوا فقط ثلاثة رجال...!

وأنا أيضا ألجأ إليك في بلاد عربية أصبحت كلها وطن اللجوء.

(ثمة من يحزمون أمتعتهم لمغادرة البلاد فورا، بعد قطع العلاقات والحصار!)

ربما ليس باليد حيلة، وربما ينفتح باب فجأة. هل تنصح بأن يرسل لك السيرة الذاتية أم أن لديك إجابة واضحة ومحددة بأن لا مجال؟
مع التقدير، 
التوقيع.. 

-2-
انتهت الرسالة، وهي ليست افتراضية، بل تحمل أسماء وعناوين حقيقية، حذفتها احتراما للخصوصية، وبالتأكيد ليس لدي إجابة شافية وافية عليها، وليس بإمكاني فعل شيء على الإطلاق، لكنني أطلقها هنا من على هذا المنبر لعلها تجد أذنا صاغية، رغم شكي في هذا، فمن بيدهم القرار والأمر وسلطة التنفيذ والجبر والقهر، مشغولون عن هذا الشاب وملايين غيره بشيء آخر، وقلما تشعر أنهم يحملون همّ الجوعى والعاطلين عن العمل والمشردين، وأحسب لو توقفت جمعيات الخير والمتطوعون لإطعام الجوعى وكسوة العراة في رمضان وغيره عن العمل، لبانت عورة وطنية مخيفة، لا قبل لأحد بسترها، ولعل ما يغيظ أكثر، أن ثمة حربا شعواء شنت ولم تزل ضد عمل الخير في فضاء الكرة الأرضية كله، تحت عنوان محاربة الإرهاب، فلوحقت الجمعيات والأشخاص، وروقبت التحويلات وحركات الأموال، وكله تنفيذا لإرادة العدو وتعليماته!

-3-
المهم..
على من يجد في نفسه القدرة على مد يد العون لطالب العون، أن يبادر للتواصل معي عبر الصحيفة، أو مباشرة، علما بأن رقم هاتفي متاح لكل من يطلبه، سواء في مقسم الدستور أو حتى على صفحتي في فيسبوك، والأمر في الحقيقة لم يتوقف عند «عرض الحال» هذا فأحد الرجال الثلاثة الذين كتبت عنهم لم يزل بحاجة لمئتي دينار كي يخرج من حفرة الموت التي يصارع فيها الحياة هو وابنته، وقد عجزت حتى الآن عن إيجادها، لإنقاذه وابنته مما يعانيان، فمن كان لديه فائض من خير فليمدد يده إلى الهاتف ويهاتفني!

عن الدستور

جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2020