القسم : ملفات ساخنة
نشر بتاريخ : 05/08/2018 توقيت عمان - القدس 1:03:38 AM
المغتربون الاردنيون: نطالب بعقد اجتماع مع الرزاز لسماع همومنا .. والخارجية ترد.. فيديو
المغتربون الاردنيون: نطالب بعقد اجتماع مع الرزاز لسماع همومنا .. والخارجية ترد.. فيديو
الحقيقة الدولية - عمان

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير محمد الكايد، إن المشاكل المتعلقة بمواضيع التقاعد والتعليم والسماح للمواطن الأردني المغترب بالمشاركة في الانتخابات من خلال سفارات المملكة المنتشرة في العالم لا يخص وزارة الخارجية وحدها.

وأوضح في مداخلة له عبر برنامج "واجه الحقيقة"، بعنوان المغتربون الأردنيون.. مأكولون مهملون، والذي استضاف النائب نضال الطعاني عضو اللجنة الخارجية في مجلس النواب، وأيمن الرفاعي رئيس ملتقى النشامى للجالية الأردنية حول العالم، أن الوزارة تسعى لخدمة المغترب الأردني على أكمل وجه رغم التقصير الحاصل في بعض السفارات.

وأضاف: "نحن كوزارة خارجية نأخذ المعاملات من المغتربين ونوصلها للجهات المختصة والقرارات ليست عندنا".
وتحدث عن سعي الخارجية لإنشاء مدارس تدرس المنهاج الأردني في بعض الدول الخليجية لحل إشكالية شهاد التوجيهي، لكن الدول رفضت الفكرة، ولم تسمح بفتح مدرسة أردنية فيها.

ونفى وجود أعداد كبيرة من الموظفين داخل السفارات الأردنية في الخارج، مشيراً إلى الأعداد بسيطة جدا، وأن ميزانية السفارات وقوانين الدول المضيفة لا تسمح بتمثيل دبلوماسي كبير داخل السفارة.

وتحدث عن إطلاق برنامج إصلاحي كبير لخدمة المغتربين وحل مشاكلهم، لكنه يحتاج إلى وقت حتى يلمس المغترب نتائجه الكاملة، لافتاً لوجود خط ساخن لسفارات الأردن يستطيع المغترب التواصل من خلالها مع السفارة في أي وقت.

بدوره طالب الرفاعي بضرورة عقد اجتماع مع رئيس الحكومة عمر الرزاز لسماع هموم وقضايا المغتربين الأردنيين، داعياً لعمل مؤتمر سنوي للمغتربين من خلال الحكومة دون تحميل خزينة الدولة أية تكاليف.

وتحدث عن هموم المغتربين والمتمثلة بقضية التقاعد، مبيناً أن بعض المغتربين منعوا من الاستمرار في نظام التقاعد المدني ومنعوا من الاشتراك في الضمان الاجتماعي، بعد صدور قانون التقاعد القاضي بتحويل التقاعد المدني إلى الضمان الاجتماعي.

وفيما يخص قضية عدم اعتراف الحكومة الأردنية بالشهادات المدرسية لطلبة التوجيهي في السعودية قال:" كل الطلبة المغتربين بالسعودية في عامي 2016، 2017 ذهبوا للدراسة في تركيا، منذ أن صدر قرار بعدم احتساب أي درجة من الشهادة المدرسية ممن درسوا في المدارس السعودية".

وتابع: "كل طالب يكلف ذويه مبلغ 25 ألف دولار سنوياً، وهذا المبلغ يذهب للجامعات الخارجية، بدل أن تستفيد منه الجامعات الأردنية"، مطالباً الحكومة بإعادة النظر بهذا القرار.

وطالب بضرورة وجود ممثلين للمغتربين في البرلمان الأردني حتى يطرح قضاياهم وينقل همومهم.
وعن دور المغتربين في دعم السياحة المحلية، أجاب:" شكلنا في ملتقى النشامى لجنة لتشجيع السياحة في الأردن، وزرنا وزارة السياحة 3 مرات، ولمن نستطع الجلوس مع وزيرة السياحة، حتى نجد سبل تعاون مع الوزارة في تشجيع السياحة".

وتحدث عن قيام ملتقى النشامى بإحضار مستثمرين أردنيين للاستثمار في المناطق السياحية الجديدة، لكن دائما ما يتم الاصطدام بقوانين الحكومة الصعبة.

من جانبه قال الطعاني أن الدبلوماسية البرلمانية تقوم بمتابعة المشكلات التي تواجه المغتربين الأردنيين، من خلال مكتب وزارة الخارجية الأردنية في مجلس النواب.

وأشار إلى أن هذه اللجنة تعقد لقاء شهريا مع وزير الخارجية أيمن الصفدي، تبحث فيه حقوق المغتربين ومشاكلهم.

وأضاف أن هناك الكثير من المشاكل قامت الخارجية بحلها، وتحديداً مشكلات الطلبة في الخارج.
وأكد على سعي لجنة الخارجية في مجلس النواب العمل على ترتيب لقاء بين رئيس مجلس النواب والمغتربين لتذليل العقبات والمشاكل، والعمل على جذب المستثمرين للأردن من خلال المغتربين.
ولفت إلى أن لجنة الخارجية ستعمل على محاربة ومحاسبة كل طاردي الاستثمار الذين يقفون عائقاً أمام إقامة مشاريع استثمارية في الأردن. 



Sunday, August 05, 2018 - 1:03:38 AM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
sherif why not?
نحن فى مصر معطى الأمان الأجانب وتاريخ عمل للزوج الاجنبى فانا أناشد صاحب القلب الكبير الملك عبد الله ان تكون المعاناه بالمثل لإخواننا وتاج راسنا السيدات الأردنيين لعدم هروب أزواجهم وتشريد أطفالها فماذنبها ان أحبت رجل اجنبى وزوجته ارجو الرافع بهم كما قال الحبيب عليه الصلاة والسلام رفقا بالقوارير وقال استوصوا بالنساء خيرا انا مصرى مقيم ف مصر ولست صاخب مصلحه ... تعليقا على الخبر ...العمالة الوافدة والزواج من الاردنيات.. المصلحة هي الغالب
موزعي الغاز هم السبب
السبب في مثل هذه الحوادث هو رداءة اسطوانات الغاز التي يجوب بها موزعي الغاز، فهم يوزعون أردى الاسطوانات وغالبيتها تالفة وتهرب الغاز، كما ان ممارساتهم في تحميل وتنزيل الاسطوانات وايصالها للمنزل يتسبب بتلف الاسطوانات وتهريبها ... تعليقا على الخبر ...جرش: 5 إصابات بالاختناق من عائلة واحدة بسبب غاز المدفأة
يبعو عندنا بل لاردن لانو الحكوم عندنا سعر النفط بيها غالي جدا ... تعليقا على الخبر ...أسعار النفط تنخفض بفعل مخاوف النمو العالمي
jihad
لما يطلعو على الدوار الرابع ما حدا بقول نشمي ونشميات الدوار الرابع ... تعليقا على الخبر ...نشامى ونشميات العمل التطوعي يقيمون البازار الخيري الأول – تقرير تلفزيوني
الأمن مهم ونعمه من الله الحافظ وكلامك عن الفساد صح لكن من20 سنه والاردن بحاول ان يحارب الفساد ويقطع يد السارق ولكن دون جدوى هناك دخل من السياحة ومن تحويلات المغتربين ومن الجمارك والترخيص والضرائب والمخالفات ومن الفوسفات والبوتاس ومن أرباح المشتقات النفطية وهناك دعم خارجي مستمر وتم رفع الدعم عن كل شيء وتقليص الهيئات المستقلة ومع هذا بكل وقاحة يقول أحدهم أن الاردن يستدين لدفع الرواتب ... تعليقا على الخبر ...من سيركب الموجه على الرابع - فيديو
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018