القسم : وجهة نظر
نشر بتاريخ : 21/11/2017 توقيت عمان - القدس 11:00:34 AM
مزارعون يعتصمون امام "العمل" احتجاجا على شروط استقدام العمالة الزراعية.. مصور وتقرير تلفزيوني
مزارعون يعتصمون امام "العمل" احتجاجا على شروط استقدام العمالة الزراعية.. مصور وتقرير تلفزيوني
جانب من الاعتصام




الحقيقة الدولية – عمان - حمزة المعاني

اعتصم مزارعون صباح اليوم الثلاثاء، أمام وزارة العمل وذلك احتجاجاً على شروط الوزارة لاستقدام العمالة الزراعية، التي يقولون انها ستؤدي الى انهيار القطاع الزراعي.

 

وطالب المعتصمون، وزير العمل علي الغزاوي، بالإصغاء الى مطالبهم وعدم اهمال القطاع الزراعي الذي يعاني الامرين، والاستماع الى مطالبهم وشكاويهم، التي اعتصموا من اجلها.

 

كما طالبوا بإنصافهم من جراء القرارات التي اضرت بالقطاع الزراعي والتي تمثلت في حزمة من التعليمات التي ضيقت على القطاع الزراعي واهمها كان ايقاف استقدام العمالة الوافدة (المصرية) في ظل عزوف ابناء الاردن عن العمل والانخراط في القطاع الزراعي.

 

وبين المعتصمون في مطالبهم إنصاف القطاع الزراعي بمجموعة من المطالبات التي اعتبروها كطوق نجاة للقطاع الزراعي

 

وقال عضو اللجنة التحضيرية لمزارعي الاردن المهندس احمد طه، ان الاعتصام الذي ينفذه اصحاب القطاع الزراعي في الاردن، امام الوزارة هو للحصول على حقهم، وانهم اعتصموا اليوم للمطالة بحقوقهم، من العمالة واحقاق الحق، وتنظيم العمالة.

 

وقال عضو اللجنة التحضيرية في تجمع مزارعي الاردن، المهندس ابراهيم الشريف، إن وزير العمل علي الغزاوي يُصرّ على عدم الاستجابة للمطالب التي تقدم بها التجمع، ما اضطر المزارعين للردّ بالاعتصام احتجاجا أمام مبنى الوزارة، لافتا إلى أن التجمّع سيواصل الاجراءات التصعيدية بدءا من تنفيذ وقفات احتجاجية أمام دار رئاسة الوزراء والديوان الملكي الهاشمي.. وانتهاء بوقف توريد المنتجات الزراعية للسوق المركزي.

 

وأشار الشريف إلى أن مطالب تجمع مزاعي الاردن تتمثّل بإعادة رسوم العمالة الوافدة العاملة في القطاع الزراعي الى 120 دينارا، وإعادة فتح باب استقدام العمالة الوافدة المصرية، وإلغاء الكفالات البنكية عن “المزارعين الحقيقيين”، اضافة الى تغليظ العقوبات على العمالة والمشغلين والمزارعين المخالفين.


Tuesday, November 21, 2017 - 11:00:34 AM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
ابو مصعب
القاعده الشرعيه تقول لا ضر ولا ضرار والنفس أولى بالحياة لذا ما دام ان البتر قد يؤدي للموت فتساق الديه ويعوض عن سنين السجن التي قضاها في السجن حيث حرم الحريه فيها وكا بالإمكان إخراجه بالكفاله الضامن ومعالجته فإذا ثبت سلامته يقتص منه اما كذا فليس من الشرع في شيء ... تعليقا على الخبر ...سعودي في السجن منذ 16 عاما والسبب مرض السكري
عمران بزادوغ
ارجو اضافة مواعيد الوصول او موقع الباصات يكون مفتوح على make ... تعليقا على الخبر ...خطوط ومسارات باص عمّان.. تفاصيل
متئ بدكم تفتحوو تجنيد المدني في الامن العام ... تعليقا على الخبر ..."الامن العام" تنفي نشر اعلان تجنيد اناث بالصبغة العسكرية
نور
ضرار القاسم
لا عنا راتب تقاعدى ولا مؤجرين ولا سيارات وما طلع النا....رفضو المعامله ... تعليقا على الخبر ..."ضريبة الدخل": أصحاب "ثروات" تقدموا للحصول على دعم الخبز
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018