القسم : وجهة نظر
نشر بتاريخ : 02/07/2017 توقيت عمان - القدس 5:44:46 PM
وكلاء السياحة والسفر: لسنا مسؤولين عن حوادث الحافلات
وكلاء السياحة والسفر: لسنا مسؤولين عن حوادث الحافلات
 

الحقيقة الدولية – عمان

أكد وكلاء السياحة والسفر انهم ليسوا الجهة المسؤولة عن حوادث الحافلات.

وقال محمد سميح رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية في بيان صحافي إن على الاطراف ذات العلاقة الى النظر في الاسباب الحقيقية لكثرة حوادث الطرق سواء لحافلات المعتمرين او غيرهم من المواطنين وضيوف الاردن بدلاً من تضليل الرأي العام بالقول أن شركات السياحة المستأجرة للحافلة هم السبب وهم ليسوا كذلك.

ودعا سميح الجهات المسؤولة إلى وضع الخطط لتحديث أسطول النقل المتهالك والذي أصبح خارج العمر الافتراضي والصلاحية للسير على الطرق.

وأشار البيان إلى الدراسات والمقترحات التي قدمت لها من جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية، ووضع إستراتيجية واضحة، وقال: هي الان حبيسة الادراج .

وأضاف، نحن نريد قرارات ونتائج على أرض الواقع حتى نستطيع الارتقاء وتوفير وسائل نقل حديثة وآمنة لنقل المواطنين سواء كانوا سياحاً او معتمرين او مواطنين يتنقلون في ربوع الوطن.

ونوه سميح الى أن توجيه السهام في الاتجاه الخاطئ أصبح معتاداً، مستغربا مطالبة شركات السياحة والسفر باجراء الفحص الفني والصيانات الدورية للحافلات وتوفير السائق المعاون وتحميلها الاخطاء البشرية للسائقين وهي أصلاً ليست مالكة للحافلات. وقال: هي مطالبات بالاتجاه الخاطئ، فشركات النقل لها جهات مسؤولة عنها وهي وزارة النقل وهيئة تنظيم قطاع النقل البري.

وخاطب الحكومة قائلا: وجهوا قراراتكم نحوها، وجمعية 'وكلاء السياحة والسفر ترحب بل وتطالب بأي تعليمات وضوابط تكفل حماية ارواح المواطنين'.

وأكد أن الحادث المروري له أسباب وأطراف منها الحالة الجوية، وحالة الطريق، وحالة الحافلة من الناحية الفنية، ثم الخطأ البشري لسائق المركبة.

وأعرب عن أسفه محاولة كل الاطراف التهرب من مسؤوليتها عن الحادث بإلقاء المسؤولية على أطراف أخرى منها شركات السياحة.

وأشار البيان الى حالة الطرق وقال: حدث عنها ولا حرج مشيرا الى انها مسؤولية وزارة الاشغال العامة وفي كل الحالات ليست شركات السياحة طرفاً.

وتقدمت جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية بالتعازي لأهالي المتوفين ودعا لهم بالرحمة والشفاء للمصابين لحادث تدهور حافلة المعتمرين ثاني أيام عيد الفطر المبارك، وفيما يلي نص البيان:

إن جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية تتقدم بالتعازي لأهالي المتوفين وتدعو لهم بالرحمة والشفاء للمصابين لحادث تدهور حافلة المعتمرين ثاني أيام عيد الفطر المبارك. إن ارتفاع أعداد حوادث الطرق في الاردن أصبح يؤرق الجميع على مستوى الوطن، والمواطن الاردني دمائه عزيزة وكريمة علينا وهو بحاجة لإستراتيجية وطنية يشارك بها الجميع وتتعدى دور تشكيل اللجان واتخاذ قرارات لا يتم تنفيذها بعد كل حادث وسرعان ما يتم نسيناها بانتظار حادث قادم لا قدر الله، ونحن جميعاً نسلم بالقضاء والقدر ولكن الله عز وجل أمرنا بالسعي والاخذ بالاسباب لحماية أرواح المواطنين.

نحن نريد قرارات ونتائج على أرض الواقع حتى نستطيع الارتقاء وتوفير وسائل نقل حديثة وآمنة لنقل المواطنين سواء كانوا سياحاً او معتمرين او مواطنين يتنقلون في ربوع الوطن.

فالحادث المروري له أسباب وأطراف منها الحالة الجوية، وحالة الطريق، وحالة الحافلة من الناحية الفنية، ثم الخطأ البشري لسائق المركبة، وللاسف تحاول كافة الاطراف التهرب من مسؤوليتها عن الحادث بإلقاء المسؤولية على أطراف أخرى منها شركات السياحة وهو الامر المستغرب من تلك الجهات التي تخاطب الرأي العام للتهرب من مسؤوليتها وتعمل بنظام الفزعة الاعلامية ثم تصمت وتبقى الحالة على ما هي عليها بانتظار الحادثة التالية لتعيد حملتها الاعلامية وتحميل شركات السياحة المسؤولية، علماً أنها ليست طرفاً بالحادث او مسئولة عنه.  إن توجيه السهام في الاتجاه الخاطيء أصبح معتاداً للاسف ومن العجيب أن تطالب شركات السياحة والسفر باجراء الفحص الفني والصيانات الدورية للحافلات وتوفير السائق المعاون وتحميلها الاخطاء البشرية للسائقين وهي أصلاً ليست مالكة للحافلات هي مطالبات بالاتجاه الخاطئ، فشركات النقل لها جهات مسئولة عنها وهي وزارة النقل وهيئة تنظيم قطاع النقل البري فوجهوا قراراتكم نحوها، مع العلم أن وكلاء السياحة والسفر يرحبون بل ويطالبون بأي تعليمات وضوابط تكفل حماية ارواح المواطنين.

أما حالة الطرق فحدث ولا حرج فهي مسؤولية وزارة الاشغال العامة وفي كل الحالات ليست شركات السياحة طرفاً.

وعليه وبناء على ما سبق فإن جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية تدعو كافة الاطراف ذات العلاقة الى النظر في الاسباب الحقيقية لكثرة حوادث الطرق سواء لحافلات المعتمرين او غيرهم من المواطنين وضيوف الاردن بدلاً من تضليل الرأي العام بالقول أن شركات السياحة المستأجرة للحافلة هم السبب وهم ليسو كذلك.

كما تدعو جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية الجهات المسئولة إلى وضع الخطط لتحديث أسطول النقل المتهالك والذي أصبح خارج العمر الافتراضي والصلاحية للسير على الطرق، وأن تطلق العنان للدراسات والمقترحات التي قدمت لها من جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية بدل إبقائها حبيسة الادراج ووضع إستراتيجية واضحة.

والله الموفق والهادي الى سواء السبيل.

محمد سميح
رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر الاردنية

Sunday, July 02, 2017 - 5:44:46 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
sherif why not?
نحن فى مصر معطى الأمان الأجانب وتاريخ عمل للزوج الاجنبى فانا أناشد صاحب القلب الكبير الملك عبد الله ان تكون المعاناه بالمثل لإخواننا وتاج راسنا السيدات الأردنيين لعدم هروب أزواجهم وتشريد أطفالها فماذنبها ان أحبت رجل اجنبى وزوجته ارجو الرافع بهم كما قال الحبيب عليه الصلاة والسلام رفقا بالقوارير وقال استوصوا بالنساء خيرا انا مصرى مقيم ف مصر ولست صاخب مصلحه ... تعليقا على الخبر ...العمالة الوافدة والزواج من الاردنيات.. المصلحة هي الغالب
موزعي الغاز هم السبب
السبب في مثل هذه الحوادث هو رداءة اسطوانات الغاز التي يجوب بها موزعي الغاز، فهم يوزعون أردى الاسطوانات وغالبيتها تالفة وتهرب الغاز، كما ان ممارساتهم في تحميل وتنزيل الاسطوانات وايصالها للمنزل يتسبب بتلف الاسطوانات وتهريبها ... تعليقا على الخبر ...جرش: 5 إصابات بالاختناق من عائلة واحدة بسبب غاز المدفأة
يبعو عندنا بل لاردن لانو الحكوم عندنا سعر النفط بيها غالي جدا ... تعليقا على الخبر ...أسعار النفط تنخفض بفعل مخاوف النمو العالمي
jihad
لما يطلعو على الدوار الرابع ما حدا بقول نشمي ونشميات الدوار الرابع ... تعليقا على الخبر ...نشامى ونشميات العمل التطوعي يقيمون البازار الخيري الأول – تقرير تلفزيوني
الأمن مهم ونعمه من الله الحافظ وكلامك عن الفساد صح لكن من20 سنه والاردن بحاول ان يحارب الفساد ويقطع يد السارق ولكن دون جدوى هناك دخل من السياحة ومن تحويلات المغتربين ومن الجمارك والترخيص والضرائب والمخالفات ومن الفوسفات والبوتاس ومن أرباح المشتقات النفطية وهناك دعم خارجي مستمر وتم رفع الدعم عن كل شيء وتقليص الهيئات المستقلة ومع هذا بكل وقاحة يقول أحدهم أن الاردن يستدين لدفع الرواتب ... تعليقا على الخبر ...من سيركب الموجه على الرابع - فيديو
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018