المفرق : سقوط قصارة جزء من سقف مسجد معاذ ابن جبل بمنطقة السويلمه إطلاق #العودة_حقي _وقراري" شباب ساكب يزور قصر رغدان وضريح الحسين طيب الله ثراه الشحاحدة : لدينا الجاهزية التامة لمكافحة الجراد الصحراوي وفاة سائح اثر سقوط حجر عليه على رأسه في البتراء الطراونة يدعو من اليونان برلمانات المتوسط للتمسك بحل الدولتين ورفض أي تسوية تهضم الحق الفلسطيني "التنمية" تحتفل بميلاد الملك الـ 58 وانجازاتها في عهده . الاعتقال يهدد حياة الأسير محمد طقاطقة الذي يعاني الفشل الكلوي – تقرير تلفزيوني المياه :ضبط اعتداءات وخط (2) انش يزود (70) منزل بشكل مخالف في الرصيفة - فيديو طوقان: 120 مليون دينار مجموع ما استثمر في المجمع النووي 56 مليون دينار من الخزينة والباقي قرض طريق وادي سوف مغلقة وكشف حسي لمعالجتها الزراعة: مستعدون لمكافحة الجراد المتوقع دخوله المناطق الحدودية "ترخيص الكرك" يوزع عدد من الحقائب المدرسيه على إحدى مدارس لواء الاغوار الجنوبيه البنتاغون: إيران تواصل إرسال أسلحة للحوثيين الصين: ارتفاع وفيات كورونا إلى 2118

القسم : منوعات عامة
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض
نشر بتاريخ : 24/01/2020 توقيت عمان - القدس 12:10:11 AM
هذه هي دار العطور التي عشقها الملوك والمشاهير!
هذه هي دار العطور التي عشقها الملوك والمشاهير!


تتباهى دار  “بينهاليغونز” Penhaligon’s الشهيرة  بإنتاج العطور بأنها تحمل وسامين ملكيين. ومن المعروف أن الملكة تمنح تلك الأوسمة لمكافأة الشركات الرائدة في مجالها. والعلاقة الوطيدة بين العائلة المالكة البريطانية وهذه العطور كانت ولا تزال منذ عهد الملكة فيكتوريا وحتى يومنا هذا. فحتى الأميرة الراحلة ديانا كانت تستخدم عطور “بينهاليغونز”، وكذلك رئيس الوزراء البريطاني السابق السير ونستون تشرشل. ومن بين مشاهير العالم الذين يتهافتون على شراء هذه العطور يبرز إسم عارضة الأزياء البريطانية كايت موس، والممثلة البريطانية – ألاميريكية سيينا ميلير، والممثل البريطاني بينيديكت كامبرباتش، والممثلة الأميريكية جوليا روبرتس وغيرهم كثر ممن أحبوا هذه الروائح التي تحكي كل واحدة منها قصة قديمة لا يمحها الزمن.

القصة بدأت عام 1870 في أحد شوارع لندن التاريخية. بطلها حلاق بريطاني من مقاطعة “كورنويل” الساحلية يدعى “ويليام هنري بينهاليغون” الذي قصد عاصمة الضباب آنذاك ليفتتح صالوناً رجالياً للحلاقة في شارع “جيرمين ستريت” Jermyn Street الذي يعتبر أحد أعرق وأقدم الشوارع التجارية في لندن. وسرعان ما إبتسم الحظ لذلك الحلاق الإنكليزي الطموح فأصبح حلاق البلاط الملكي البريطاني. و بدأ بإنتاج العطور الفاخرة ليبيعها لأفراد الطبقة المخملية التي كانت تتردد إليه. وكانت الملكة فيكتوريا التي حكمت المملكة المتحدة بين عامي 1837-1901 من بين أفضل زبائنه. هكذا إنطلقت عطور “بينهاليغونز” Penhaligon’s التي تجسد اللمسات الإنكليزية في صناعة العطور التقليدية، وتحمل بين نفحاتها حكايات القصور وطبقة النبلاء.

عام 1872 طرح السيد “بينهاليغون” عطره الأول “حمام بوكيه” Hammam Bouquet الذي إستوحى مكوناته من رائحة الزهور التي كانت تفوح من الحمامات التركية المنتشرة في رحاب “جيرمين ستريت”، كالورد، والياسمين، والخزامى، والمسك، والعنبر. وكرت سبحة إنتاجاته العطرية، إذ كان يطلق بين فترة وأخرى عطراً جديداً يمنحه إسم أحد القصور البريطانية، أو الألقاب التي يعرف بها أفراد الأسر الملكية، ليحافظ على مكانتها الرفيعة بين ملوك وملكات بريطانيا وأوروبا.
وتحاكي هذه الدار الرائدة بإنتاج العطور الفاخرة ماضي الطبقة الأرستقراطية الإنكليزية بحيث أرادت أن تربط أسماء بعض عطورها بقصص من ماضي المملكة المتحدة العظيم. وهنا جاء عطر “ذي كوفيتيد داتشس روز” The Coveted Duchess Rose الذي يدور حول اسطورة تقول أنه كان لدى اللورد جورج وزوجته اللبيدي بلانش فتاة جميلة تدعى روز  إقترنت بدوق إنكليزي هرباً من القيود الخانقة التي كانت تعيشها في قصر والديها. لهذا أطلق هذا العطر الذي فاض قلبه برحيق الورد الذي تآلف مع الماندرين والمسك ليعطيه لمسة من الفخامة والترف.

وتطلق “بينهاليغونز” إسم “القاهرة” Cairo على أحد عطورها الذي يأتي ليذكرنا بأولى لحظات الفجر في مدينة القاهرة القديمة، وبالأخص عندما تنثر شمس الصباح نورها البهي على أحياء المدينة، فتدب الحياة بإيقاع هادىء، ولذلك إستخدمت النغمات الرقيقة والعذبة في البداية مثل رحيق الوردة الدمشقية الذي يعبق مع الأخشاب والتوابل، ثم يتغلغل مع الزعفران والبخور. وبسرعة البرق ينتقل من يستخدم العطر إلى أسواق القاهرة وأزقتها التي تفيض بالحركة من خلال نغمات الفانيللا والباتشولي التي غلفته لتهبكم سحر العطور الشرقية، ولتأخذكم إلى عباب القاهرة خلال ساعة الغروب.

ومن بين عطور “بينهاليغونز” التي تحظى بشعبية كبيرة يطل “كويركوس” Quercus بشذى الليمون، والحامض، والزيزفون، والبرغموت ليتربع على قائمة العطور المنعشة. ومما يعطي هذا العطر قيمة مضافة هي نغمات الزهور البيضاء النقية التي تغلفه مثل الياسمين، وزنبق الوادي، والهال. وهنا تكمن فرادة “كويركوس” الذي يستقبل أيضاً داخل قارورته الأنيقة الباتشولي، والمسك، والعنبر، وطحالب السنديان، وخشب الصندل ليتحول الى عطر لا يشبه سواه على الإطلاق.

 

“سوهان” Sohan كلمة هندية ومعناها الرجل الوسيم. وقد أطلقت الدار على أحد عطورها هذا الإسم للدلالة على رجل شديد الفطنة والدهاء، وله طموحات لا محدودة للوصول إلى عالم السلطة والنفوذ. يفوح الورد من هذا العطر، ويزيد من كثافته أريج العود الذي يمتزج مع نغمات الفيتيفير والزعفران. ويليق “سوهان” بالرجل الدبلوماسي الذي يصل إلى مبتغاه بإسلوب مميز وملفت للنظر.

الحقيقة الدولية – وكالات 

Friday, January 24, 2020 - 12:10:11 AM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
ليلى
اللهم احسن خاتمة امة محمد اجمعين وأرحمه اللهم برحمتك وتجاوز اللهم عن هفواته ولا توفنا الا ونحن مسلمون ... تعليقا على الخبر ...عمّان.. جماهير حاشدة تشيع جثمان العلامة صالح طه "أبو اسلام" بجنازة مهيبة.. مصور و فيديو
لازم بشفو ريقنا بعدين بصرفولنا الدعم تعودنا حفظ البرنامج عن غيب ... تعليقا على الخبر ...مصدر لـ"الحقيقة الدولية": الحكومة لم تحسم امرها بخصوص موعد صرف دعم الخبز
ملا قرار
يعني الاشي الوحيد المنيح اللي عملوه طول تاريخهم دو السماط اجيتوا عليه تمنعوه. ... تعليقا على الخبر ...نقابة الصيادلة تحظر مستحضر Sudocrem
تعليق
لا إله إلا الله محمد رسول الله ... تعليقا على الخبر ...حريق كبير بمنطقة البحر الميت
اعتراض
انا عندي أطفال 2 والدعم المستحق حاطين إلى 81 دينار ليش في 27 دينار وين راحن تبخرن حسبي الله ونعم الوكيل ... تعليقا على الخبر ...الضريبة : موعد صرف دعم الخبز لعام 2020 بعد إقرار الموازنة
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018