"راصد": النائبان عدنان أبو ركبة ومحمد نوح القضاة الأكثر غيابا عن جلسات مجلس النواب راصد: 4 نواب لم يقدموا أي مداخلة.. و55 نائبا لم يقدموا أي سؤال خلال العام الثالث.. انفوغرافيك "العمل" تعلن عن توفر عدد من فرص العمل لدى شركة الحديقة المائية للاستثمار العقاري النواب يواصل مناقشة تنظيم أعمال التأمين تفاصيل إعفاء بعض الطلبة من رسوم التوجيهي الزراعة ترفع حالة الطواريء لمكافحة الجراد الصحراوي وزير الصحة: التأمين الصحي الشامل الشهر القادم.. ويكشف تفاصيل الاشتراك تنقلات بين عدد من قيادات الاجهزة الأمنية.. اسماء العميد أنور الطراونة مديرا للدفاع المدني والصبيحي الى التقاعد النائب الدغمي يسأل عن تعيين 6 موظفين في "الضمان".. والحكومة تجيب قضية "تعيينات النواب" تتفاعل.. الفايز للحكومة: إذا نائب عين 100 بدنا نعين ألف واحد تكليف عمار الشرفا قائما باعمال امين عام وزارة الصحة برنامج الزامي للمهندسين لاعتمادهم كمقيمين في المشاريع الانشائية - رابط البطاينة: الكفاءات الأردنية يمكن استثمارها بالعالم حصيلة وفيات فيروس كورونا في الصين تتخطى الـ1800

القسم : محلي - نافذة على الاردن
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض
نشر بتاريخ : 28/01/2020 توقيت عمان - القدس 8:27:59 PM
الأردن: الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وفق حل الدولتين سبيل السلام
الأردن: الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وفق حل الدولتين سبيل السلام

- المبادئ والمواقف الثابتة للمملكة والمصالح الوطنية الأردنية العليا تحكم تعامل الأردن مع كل الطروحات

- بتوجيه مباشر من الملك عبدالله الثاني، الوصي على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، ستستمر المملكة في تكريس كل إمكاناتها لحماية المقدسات وهويتها العربية الإسلامية والمسيحية 

- تريد المملكة سلاما حقيقيا عادلا وفق قرارات الشرعية الدولية ينهي الاحتلال ويحفظ حقوق الشعب الفلسطيني ويحمي مصالح الأردن

- ضرورة إطلاق مفاوضات جادة ومباشرة تعالج جميع قضايا الوضع النهائي في إطار حل شامل وفق الشرعية الدولية والمبادرة العربية

- نحذر من الإجراءات (الإسرائيلية) الأحادية وندينها خرقًا للقانون الدولي وأعمالا استفزازية تدفع المنطقة نحو المزيد من التصعيد


أكد الأردن اليوم أن حل الدولتين الذي يلبي الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق، وخصوصا حقه في الحرية والدولة على خطوط الرابع من حزيران ١٩٦٧ وعاصمتها القدس الشرقية لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل وفق المرجعيات المعتمدة وقرارات الشرعية الدولية هو السبيل الوحيد لتحقيق السلام الشامل والدائم.

وقال وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي  في بيان بعد إعلان الرؤية الأمريكية للسلام إن المبادئ والمواقف الثابتة للمملكة الأردنية الهاشمية إزاء القضية الفلسطينية والمصالح الوطنية الأردنية العليا هي التي تحكم تعامل الحكومة مع كل المبادرات والطروحات المستهدفة حلها.

وأضاف أن القضية الفلسطينية كانت وستبقى القضية العربية المركزية الأولى، وأن الأردن سينسق مع الأشقاء في فلسطين والدول العربية الأخرى للتعامل مع المرحلة القادمة في إطار الإجماع العربي، لافتا إلى أهمية الإجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية السبت القادم في هذا السياق.

وحذر  وزير الخارجية من التبعات الخطيرة لأي إجراءات أحادية (إسرائيلية) تستهدف فرض حقائق جديدة على الأرض، مثل ضم الأراضي وتوسعة المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وانتهاك المقدسات في القدس، مشددا على إدانة الأردن لهذه الإجراءات خرقًا للقانون الدولي وأعمالا استفزازية تدفع المنطقة باتجاه المزيد من التوتر والتصعيد. 

وأكد وزير الخارجية أنه بتوجيه مباشر من جلالة الملك عبدالله الثاني، الوصي على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، ستستمر المملكة بتكريس كل إمكاناتها لحماية القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية، والحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني القائم وحماية هويتها العربية الإسلامية والمسيحية. 

وقال الصفدي إن السلام العادل والدائم الذي يلبي جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق هو خيار استراتيجي أردني فلسطيني عربي، وإن الأردن سيستمر في العمل مع الأشقاء والاصدقاء في المجتمع الدولي على تحقيقه على الأسس التي تضمن عدالته وديمومته وقبول الشعوب به.

وأضاف  إن الأردن يدعم كل جهد حقيقي يستهدف تحقيق السلام العادل والشامل الذي تقبله الشعوب، ويؤكد ضرورة إطلاق مفاوضات جادة ومباشرة تعالج جميع قضايا الوضع النهائي، في إطار حل شامل هو ضرورة لإستقرار المنطقة وأمنها، وفق المرجعيات المعتمدة ومبادرة السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية.

وقال الصفدي تريد المملكة سلاما حقيقيا عادلا دائما شاملا على أساس حل الدولتين ينهي الاحتلال الذي بدأ في العام ١٩٦٧ ويحفظ حقوق الشعب الفلسطيني، ويضمن أمن جميع الأطراف، ويحمي مصالح الأردن، بما فيها تلك المرتبطة بقضايا الوضع النهائي.

الحقيقة الدولية - بترا

Tuesday, January 28, 2020 - 8:27:59 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
ليلى
اللهم احسن خاتمة امة محمد اجمعين وأرحمه اللهم برحمتك وتجاوز اللهم عن هفواته ولا توفنا الا ونحن مسلمون ... تعليقا على الخبر ...عمّان.. جماهير حاشدة تشيع جثمان العلامة صالح طه "أبو اسلام" بجنازة مهيبة.. مصور و فيديو
لازم بشفو ريقنا بعدين بصرفولنا الدعم تعودنا حفظ البرنامج عن غيب ... تعليقا على الخبر ...مصدر لـ"الحقيقة الدولية": الحكومة لم تحسم امرها بخصوص موعد صرف دعم الخبز
ملا قرار
يعني الاشي الوحيد المنيح اللي عملوه طول تاريخهم دو السماط اجيتوا عليه تمنعوه. ... تعليقا على الخبر ...نقابة الصيادلة تحظر مستحضر Sudocrem
تعليق
لا إله إلا الله محمد رسول الله ... تعليقا على الخبر ...حريق كبير بمنطقة البحر الميت
اعتراض
انا عندي أطفال 2 والدعم المستحق حاطين إلى 81 دينار ليش في 27 دينار وين راحن تبخرن حسبي الله ونعم الوكيل ... تعليقا على الخبر ...الضريبة : موعد صرف دعم الخبز لعام 2020 بعد إقرار الموازنة
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018