الدفاع المدني يعلن إخماد الحريق على امتداد الشريط الغوري انحسار الكتلة الهوائية الحارة.. وانخفاض على درجات الحرارة اليوم وغدا الأمن: العثور على الفتاة المتغيبة منذ ٢٠ يوما في إربد وفيات الأردن وفلسطين السبت 25 أيار 2019 مجموعة من القوات المسلحة تساهم بإخماد الحريق في الأغوار الشمالية انحسار الكتلة الهوائية الحارة.. ودرجات الحرارة اعلى من معدلها آلاف المحتجين في الجزائر يطالبون بتأجيل الانتخابات وإزاحة النخبة الحاكمة البنتاجون يحمل الحرس الثوري الإيراني مسؤولية الهجوم على ناقلات نفط قبالة الإمارات السودان.. قوى الحرية والتغيير تعلن الإضراب العراق يحث إيران على الالتزام بالاتفاق النووي انفجار في مسجد للسنة في باكستان وسقوط قتيلين ترامب يتحدى الكونجرس ويقر مبيعات أسلحة ضخمة للسعودية والإمارات خطوات بسيطة تجنبك خطر الكوليسترول رسالة من مورينيو لكلوب قبل نهائي التشامبينزليغ رونالدو والاغتصاب.. "تطور رسمي" يعجل باستدعائه

القسم : علوم وتكنولوجيا
نشر بتاريخ : 18/07/2018 توقيت عمان - القدس 6:38:42 PM
الجانب الخفي من خسوف 27 تموز الجاري
الجانب الخفي من خسوف 27 تموز الجاري


الحقيقة الدولية – عمان

ستشهد الكرة الأرضية بتاريح 27 تموز/ يوليو الجاري حدثًا فلكيًا نادرًا؛  وهو أطول خسوف في القرن الـ 21، والذي يتميز بعدة أمور،  وفقًا لرئيس الجمعية الفلكية الأردنية الدكتور حنا صابات:

- تستمر مرحلة الاختفاء الكلي لقرص القمر، أو ما يدعى بالقمر الدموي  blood moon، لنحو ساعة و43 دقيقة.

- سيكون هذا الخسوف مرئياً بالكامل من معظم مناطق إفريقيا والشرق الأوسط وجنوب آسيا ومنطقة المحيط الهندي، وكذلك الأردن والدول العربية.

- يعود السبب في لون القمر الذي يصبح أقرب إلى اللون الأحمر أو إلى الأحمر البني، إلى أن جزءًا من الطيف المرئي للشمس (الضوء المرئي) ينحني أثناء عبوره الغلاف الجوي الأرضي ثم يسقط على سطح القمر فيضيؤه قليلاً.

 ويحصل هذا بخاصة مع الأطوال الموجية الطويلة (الحمراء)، أما الأطوال الموجية القصيرة (البنفسجي والأزرق) فتتبعثر عشوائياً في الغلاف الجوي الأرضي ولا تصل إلى سطح القمر.

 وإذا كان هناك الكثير من الملوثات الجوية، الصناعية منها أو الطبيعبية، كالغبار والمعلقات، فإنها تقلل من كمية الضوء الأحمر الوارد إلى القمر، فيبدو داكناً خلال مرحلة الخسوف الكلي. وبالتالي، يكون لون القمر هنا مؤشراً على مدى تلوث هواء الأرض.

- كما يعود سبب اختلاف طول فترة الخسوف الكلي من خسوف لآخر، إلى عدة أسباب فيزيائية وهندسية، منها أن مدار الأرض حول الشمس ليس دائرياً بل إهليلجيا—أي أن السرعة المدارية للأرض متغيرة، وبأن مدار القمر حول الأرض ليس دائرياً أيضاً بل إهليلجياً- أي أن السرعة المدارية للقمر متغيرة-  وهو (أي مدار القمر) يميل أيضاً نحو 5 درجات عن المستوى الكسوفي (مستوى مدار الأرض حول الشمس)؛ وبالتالي، تختلف فترة مكوث القمر في مخروط ظل الأرض (أي فترة الخسوف الكلي) من خسوف إلى آخر.

وفي الجدول أدناه، مواعيد المراحل المختلفة لخسوف 27-07-2018 بحسب التوقيت الصيفي لمدينة عمّان مقرّب إلى الدقائق:

 
المرحلة الوقت
(بالتوقيت الصيفي لمدينة عمّان، مقرّب إلى الدقائق)
بداية الخسوف شبه الظلي الجمعة 27 تموز/ يوليو 2018، الساعة 20:15
بداية الخسوف الجزئي الجمعة 27 تموز/ يوليو 2018، الساعة 21:24
بداية الخسوف الكلي الجمعة 27 تموز/ يوليو 2018، الساعة 22:30
ذروة الخسوف الجمعة 27 تموز/ يوليو 2018، الساعة 23:22
نهاية الخسوف الكلي السبت 28 تموز/ يوليو 2018، الساعة 00:13
نهاية الخسوف الجزئي السبت 28 تموز/ يوليو 2018، الساعة 01:19
نهاية الخسوف شبه الظلي السبت 28 تموز/ يوليو 2018، الساعة 02:29

Wednesday, July 18, 2018 - 6:38:42 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
متواجده بكثره في الاغوار بشكل عام .. وفي كريمه وابوعبيده والشونه الشماليه .. ... تعليقا على الخبر ...تحذيرات من انتشار "أفعى فلسطين" السامة في الأردن
Zeooon9@gmail.com
مرحبا يعطيكن العافية كمان بعمان منتشرة ولا بس بالغور والاماكن الزراعية ... تعليقا على الخبر ...تحذيرات من انتشار "أفعى فلسطين" السامة في الأردن
اسماعيل إبراهيم دحدوح
وصلني مسج الدعم لخبز وعند مراجعتى للبنك لم أجد مستحقاتي ورقمي الوطني 9781045550 ... تعليقا على الخبر ...
ام يوسف
الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان ... تعليقا على الخبر ...عمّان.. وفاة شخص اثر تدهور مركبة في شارع الـ 100
احمد البلوي
أأكد بانك قائم ع الاصلاح كما اراهن عليك معاليك بتقديم خطوات ثابته تبنى لمن خلفك على الاصلاح الحكومي وتقديم الخدمه الى الامام سيدي ... تعليقا على الخبر ...الرزاز لموظفي مديرية أراضي غرب عمّان: لقد أعذر من أنذر.. فيديو
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018