. الاحتلال يعتدي بالضرب على مواطن في اليامون ويداهم ورشة حدادة في جنين
القسم : فلسطين - ملف شامل
تابع الحقيقة الدولية على نبض فيروس كورونا - متابعة على مدار الساعة تابع صفحتنا على الفيس بووك
نشر بتاريخ : 28/05/2022 توقيت عمان - القدس 1:40:46 PM
الاحتلال يعتدي بالضرب على مواطن في اليامون ويداهم ورشة حدادة في جنين
الاحتلال يعتدي بالضرب على مواطن في اليامون ويداهم ورشة حدادة في جنين

اعتدت قوات الاحتلال السبت، على أحد المواطنين بالضرب في بلدة اليامون غرب جنين، وداهمت ورشة حدادة في شارع جنين- حيفا، وفتشتها.

 

وأفادت مصادر أمنية ومحلية بأن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب على مواطن أثناء مروره بمركبته في أحد شوارع البلدة.

 

وأضافت المصادر ذاتها، أن قوات الاحتلال داهمت ورشة حدادة في شارع جنين- حيفا، وفتشتها، كما اقتحمت بلدتي السيلة الحارثية واليامون غربا، ونصبت حاجزا عسكريا على مدخل كفردان.

 

وفي السياق، كثفت قوات الاحتلال من تواجدها العسكري ونصب الحواجز في محيط قرى وبلدات ( رمانة، وتعنك، وعانين، والطيبة، ويعبد، وكفيرت، وطورة الطرم، ونزلة زيد، وعرابة، وعنزة، وسيلة الظهر، وجبع)، ما أدى الى عرقلة حركة تنقل المواطنين.

 

وفي وقت لاحق، أغلقت قوات الاحتلال حاجز "دوتان" العسكري جنوب غرب جنين، والذي يربط بين محافظتي جنين وطولكرم.

 

كما اقتحمت قوات الاحتلال مواقع مستوطنات مخلاة في جنين، وهي: "غانيم، وكاديم، وحوميش"، ولا تزال تكثف من تواجدها العسكري شمال شرق وجنوب غرب جنين، خاصة في محيط قرى وبلدات "عرانة، ودير غزالة، وبيت قاد، وعلى الشارع الالتفافي، والزبابدة، ومسلية، وجبع، وصانور، ومركة، وبير الباشا، وميثلون، والجديدة مفرق عرابة، ومفرق يعبد، ومحيط محطة الكهرباء، والجامعة العربية الأمريكية.

 

كما قامت تلك القوات بإرجاع المواطنين من داخل أراضي ال48 ومنعهم من الدخول الى جنين عبر حاجز عسكري "برطعة".

 

تجدر الإشارة إلى أن قوات الاحتلال تواصل حملات المطاردة للعمال الذين يحاولون التوجه لأماكن عملهم داخل أراضي عام 1948، في القرى والبلدات المحاذية لجدار الفصل العنصري، وهي: فقوعة، وعرانة، والجلمة، وزبوبا، ورمانة، وعانين، والطيبة، وطورة، والطرم)، ما يسفر في كثير من الأحيان عن إصابات بالرصاص، وأخرى بحالات اختناق.

 

الحقيقة الدولية - وكالات

Saturday, May 28, 2022 - 1:40:46 PM
المزيد من اخبار القسم الاخباري
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2021