القسم : منوعات عامة
نشر بتاريخ : 1/10/2017 11:52:29 AM
جريمة داعشية تتجاوز "كل ما سبق".. مصور
جريمة داعشية تتجاوز "كل ما سبق".. مصور



نشر تنظيم داعش المتطرف واحدة من أبشع أشرطة الفيديو، تظهر طفلا صغيرا يحمل مسدسا ويطلق النار، بأعصاب باردة، على أحد السجناء.

ويظهر المقطع طفلا يبلغ من العمر حوالي 3 سنوات، يمشي فوق كرات بلاستيكية ملونة بساحة مفترضة لألعاب الأطفال، ثم يستلم مسدسا ويطلق النار على أسير كانت يداه مربوطتين إلى سياج.

فيما يكشف مقطع آخر طفلا أكبر سنا من الأول، وهو يحمل سكينا ثم يقطع رأس سجين آخر، تاركا الرأس في جهة والجثة في جهة أخرى. 

وذكرت صحيفة "ذي تايمز" أن السجناء المقتولين كانوا متهمين بالتجسس لصالح مجموعات كردية، مدعومة من الولايات المتحدة الأميركية.

الحقيقة الدولية - وكالات



روابط ذات علاقة:

"بيغ بن" تدق للمرة الاخيرة قبل فترة صمت طويلة حتى 2021

مقتل بطل العالم الروسي في رفع الأثقال خلال شجار.. فيديو

الباذنجان البتيري.. نكهة وطعم لا تتذوقهما الا في فلسطين.. تقرير تلفزيوني

مهندس أردني يبتكر رزنامة ذكية أبدية لمليارات السنين

عدد محطات شحن السيارات الكهربائية يفوق عدد محطات الوقود ببريطانيا بحلول 2020

بيل غيتس يتعهد بالتبرع بأكبر مبلغ في القرن الحادي والعشرين
اضافة تعليق جديد
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها