القسم : منوعات عامة
نشر بتاريخ : 1/10/2017 11:52:29 AM
جريمة داعشية تتجاوز "كل ما سبق".. مصور
جريمة داعشية تتجاوز "كل ما سبق".. مصور



نشر تنظيم داعش المتطرف واحدة من أبشع أشرطة الفيديو، تظهر طفلا صغيرا يحمل مسدسا ويطلق النار، بأعصاب باردة، على أحد السجناء.

ويظهر المقطع طفلا يبلغ من العمر حوالي 3 سنوات، يمشي فوق كرات بلاستيكية ملونة بساحة مفترضة لألعاب الأطفال، ثم يستلم مسدسا ويطلق النار على أسير كانت يداه مربوطتين إلى سياج.

فيما يكشف مقطع آخر طفلا أكبر سنا من الأول، وهو يحمل سكينا ثم يقطع رأس سجين آخر، تاركا الرأس في جهة والجثة في جهة أخرى. 

وذكرت صحيفة "ذي تايمز" أن السجناء المقتولين كانوا متهمين بالتجسس لصالح مجموعات كردية، مدعومة من الولايات المتحدة الأميركية.

الحقيقة الدولية - وكالات



روابط ذات علاقة:

هواوي ترفع سقف التحدي.. ميزة "بشرية" بهاتف "Mate 10" الجديد

زبون غير راض يقتل حلاق بسيخ.. فيديو

طائرة "كونكورد الابن" الخارقة للصوت تحلق بنجاح.. مصور

"الإفتاء": تفتيش الزوجة في تليفون زوجها حرام

ميتسوبيشي تطلق سيارتها الذكية "إميراي 4".. مصور

"وزير واتساب" في دولة أفريقية
اضافة تعليق جديد
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها