القسم : دولي - نافذة شاملة
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض فيروس كورونا - متابعة على مدار الساعة
نشر بتاريخ : 16/11/2019 توقيت عمان - القدس 5:41:53 PM
الأورومتوسطي: ظروف لا إنسانية يعاني منها اللاجئون بمراكز الإيواء المباشرة في إيرلندا
الأورومتوسطي: ظروف لا إنسانية يعاني منها اللاجئون بمراكز الإيواء المباشرة في إيرلندا

الحقيقة الدولية – عمان – خاص

 

 أعرب المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان عن قلقه البالغ إزاء الظروف التي يعيشها اللاجئون، خصوصًا الأطفال، في مخيمات اللاجئين في إيرلندا، والتي تشبه ظروف السجن، داعيًا إلى مزيد من الشفافية والمساءلة فيما يتعلق بإدارة نظام الإيواء المباشر، وتحسين فوري لظروف معيشة طالبي اللجوء.

 

وأوضح الأورومتوسطي -مقرّه جنيف- أن نظام الإيواء المباشر في إيرلندا (Direct Provision) معمول به منذ نحو عشرين عامًا، ويقوم على وضع طالبي اللجوء في مراكز تملكها وتديرها شركات خاصة حتى يتم تقييم وضعهم، في عملية تستغرق في المتوسط 14 شهرًا، وتصل في بعض الحالات إلى أربع سنوات. وحتى بعد منح الإذن بالبقاء في إيرلندا، يضطر بعض طالبي اللجوء إلى الإقامة في مراكز الإيواء المباشرة بسبب عدم قدرتهم على توفير مسكن.

 

وقال الأورومتوسطي إنّ أكثر ما يدعو للقلق هو وضع الأطفال الذي يعيشون في تلك المراكز، إذ يُحرم حديثو الولادة من الحصول على حفاضات وحليب صناعي، ولا تتوفر لهم التجهيزات المعيشية والصحية اللازمة، ما ينعكس بالسلب على صحتهم، ويزيد من خطر تعرّضهم إلى الأمراض.

 

وبيّن الأورومتوسطي أنّه يتم وضع العائلات والمجموعات الكبيرة في غرف صغيرة لا تحتوي بعضها على أبواب، وأثاثها بالٍ وغير نظيف، وسط انعدام للخصوصية. كما تفرض إدارة تلك المراكز قيودًا على الطعام، إذ لا تسمح لطالبي اللجوء بالطهي، وتقدّم لهم طعامًا منخفض الجودة، ويكون في بعض الأحيان غير مناسب لثقافتهم، وتفرض أيضًا قيودًا على استقبال الزوار، وتزيين الغرف، عدا عن فرض حظر كامل للتجوال.

 

ويحصل طالبو اللجوء على إعانة مالية قدرها 19.10 يورو في الأسبوع للشخص البالغ، و9.60 يورو لغير البالغين، ولكنّها لا تكفي لتغطية الحد الأدنى من احتياجاتهم الخاصة، خصوصًا مع حرمانهم من الحصول على العمل أو التعليم.

 

ووفقًا لبعض التقارير، يعاني 90% من طالبي اللجوء داخل مراكز الإيواء المباشرة في إيرلندا من الاكتئاب بعد 6 أشهر من إقامتهم فيها. وأشارت التقارير إلى أنّه بين عامي 2007 و2017 فقد 44 شخصًا حياتهم في تلك المراكز، إذ سُجّل سبب وفاة 15 منهم على أنه "غير معروف"، أو لم يتم التطرق لسبب الوفاة على الإطلاق، ولم يتم إجراء مزيد من التحقيقات في أي من هذه الحالات.

 

ورأى الأورومتوسطي أنّ إيرلندا تتعمد عدم بذل جهود كافية لتحسين الظروف المروّعة في مراكز الإيواء المباشرة لثني طالبي اللجوء عن التماس اللجوء في البلاد، وعدّ تلك السياسة انتهاك مشين لحقوق الإنسان.

 

وخلص تقريران حكوميان صدّقت عليهما لجنة الإشراف على الخدمة العامة في إيرلندا، وهيئة المعلومات والجودة الصحية، إلى أن مراكز الإيواء المباشرة "غير مناسبة للغرض" و "تعرض الأطفال للخطر".

 

وعلى الرغم من اعتراف رئيس الوزراء الإيرلندي "ليو فرادكار" أنّ مراكز الإيواء المباشرة "غير مثالية"، إلا أنّه زعم أنّ الظروف فيها "ليست غير إنسانية" وهو ما يعارضه الأورومتوسطي بشدة.

Saturday, November 16, 2019 - 5:41:53 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
انا الي اكثر من ١٢شتراك بطلعلي ... تعليقا على الخبر ...الضمان توضح برنامج تضامن (2) الصادر بموجب أمر الدفاع رقم (9) لسنة 2020
اسحق محاسنه
ارقام الطواري غير صحيحه لماذا الاستهزاء بالمواطنين ... تعليقا على الخبر ...مياه اليرموك جاهزة للتعامل مع الأعطال والشكاوى
محمد عبده الزعبي خرجا الحي الشرقي
ألمي ما بتيجي عندنا عن دون الحاره علمن أنه جيرانا بعض منهم بتيجهم يومين والحل شوفو حل للمشكلة بلاش ابلش انا وخرب ... تعليقا على الخبر ...مياه اليرموك جاهزة للتعامل مع الأعطال والشكاوى
نور
احنا ماقدمنا كيف بتقدرو تساعدوني ... تعليقا على الخبر ...بدء تقديم دعم الخبز - رابط
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2020