أوقاف مادبا : تعقيم 129 مسجد لاستقبال المصلين الجمعه التنمية الاجتماعية : تكثيف فرق مكافحة التسول امام المساجد الجمعة "أمن الدولة" تحاكم 4 متهمين بتهمة الترويج لأفكار جماعة إرهابية خلافات حاده تعصف بمجلس بلدية الكرك - بيان مطالبه للسماح لقطاع النقل العام بالتنقل بين المحافظات توصيات لجنة مجتمع مركز صحي القادسية للمصلين داخل المساجد وزارة العمل: قرار صاحب العمل بعدم تجديد عقود العاملين باطل حسب البلاغ الاخير إدارة المخابرات تُفشل مخططاً إرهابياً يستهدف سياحاً في أم قيس إعصار نادر يهدد العاصمة التجارية للهند “الصحة العالمية” تحذر من زيادة الوفيات جراء استخدام المضادات الحيوية لمكافحة كورونا الخفافيش وفيروسات كورونا.. دراسة ضخمة تكشف الفصيلة الأخطر تحويلات ضمن مشروع الباص السريع بين عمان والزرقاء انخفاض ملموس على درجات الحرارة وفيات الاردن وفلسطين اليوم الثلاثاء 3/6/2020 نيويورك تمدد حظر التجول الليلي وترفض نصيحة ترامب

القسم : منوعات عامة
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض فيروس كورونا - متابعة على مدار الساعة
نشر بتاريخ : 20/10/2019 توقيت عمان - القدس 11:59:53 AM
أرقام لن تصدقها.. الإعلان عن "المهدور" من الطعام حول العالم
أرقام لن تصدقها.. الإعلان عن "المهدور" من الطعام حول العالم

يحرص الكثيرون حول العالم على شراء الخضراوات والفواكه، لكن مع الأسف، فإن قسما كبيرا من هذه المشتريات يفسد دون استهلاكه، ويكون مصيره سلة المهملات.

 

وتقول منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) إن حوالى نصف الخضراوات والفاكهة المنتجة عالميا يجري هدره، ومعه كل الموارد المستخدمة في إنتاجه، ولا يستفيد منه عشرات الملايين من الجوعى حول العالم.

 

وأشارت الفاو إلى أن معدل الهدر العالمي من اللحوم يبلغ سنويا 20 بالمئة من الإنتاج، أما معدل الأسماك والمأكولات البحرية فيبلغ نحو 35 بالمئة، كما يهدر سكان العالم نحو 30 بالمئة من إنتاج الحبوب.

 

لكن مستوى الهدر الأكبر فيقع في حقل الخضراوات والفاكهة، ويبلغ نحو 45 في المئة من إجمالي المحاصيل المنتجة.

 

وفي عام 2011، قدمت المنظمة تقديرا بأن حوالى ثلث الأغذية في العالم يفقد أو يهدر كل عام، ومنذ ذلك الحين تغير الكثير في النظرة العالمية للمشكلة، بحسب "فاو".

 

وتعرف المنظمة التابعة للأمم المتحدة الهدر بأنه الانخفاض في كمية أو جودة الطعام الناتجة عن القرارات والإجراءات التي يتخذها موردي الأغذية على طول السلسلة، باستثناء تجار التجزئة ومقدمي خدمات الأغذية والمستهلكين.

 

وتقول إنه غالبا ما تترك كميات كبيرة من الأغذية الصالحة للتناول، ومن ضمنها الخضراوات والفواكه دون استخدام، أو يتم التخلص منها من المطابخ المنزلية والمطاعم.

 

وبالنسبة لكثير من الناس على هذا الكوكب الغذاء متاح بسهولة، لكن بالنسبة لأكثر من 820 مليون شخص يعانون الجوع، لا يعتبر الحصول على الطعام أمرا مسلم به.

 

وتقول الفاو إنها تهدف إلى زيادة احترام الغذاء، وكذلك بالنسبة للمزارعين الذين ينتجونه، والموارد الطبيعية التي تدخل في إنتاجه والأشخاص الذين يعيشون بدونه، وتشير إلى أن التقليل من فقد الأغذية وهدرها سيؤدي إلى استخدام أكثر كفاءة للأراضي، وإدارة أفضل للموارد المائية، مع تأثيرات إيجابية على تغير المناخ وسبل العيش.

 

وتوضح المنظمة أنه بوسع كل إنسان أن يساهم في الأمر، وذلك عبر تخزين الغذاء بشكل صحيح في المنزل، وشراء الخضراوات والفواكه بالكميات التي تفي حاجته فقط.

 

الحقيقة الدولية - وكالات

Sunday, October 20, 2019 - 11:59:53 AM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
كورونا
يوم بالأسبوع متل الصلاة ... تعليقا على الخبر ...السماح لصالات المطاعم والمقاهي بالعمل في 7 حزيران
مكاسب شركات التأمين
في طول فترة الحظر كثير من المركبات لم تكن تتحرك او تتنقل و ما زالت الكثير منها كذلك ، وشركات التأمين كانت مكاسبها كبيرة من اثمان تامين الالزامي او شامل و دون تدخل من الحكومة برد اية اموال للمواطنين من هذة الشركات. ... تعليقا على الخبر ...العضايلة: حزمة من القرارات تشمل ساعات الحظر والفردي والزوجي خلال الأسبوع المقبل
الف الف الف مبروووك المنصب يا انور بيك الطراونة ... تعليقا على الخبر ...العميد أنور الطراونة مديرا للدفاع المدني والصبيحي الى التقاعد
وداد جميل
الله يحمي بلدنا من الوباء والله يجيب الخير لا هالبلد ويحمي اردنا وملكنا وشعبنا وحكومتنا ... تعليقا على الخبر ...العضايلة: حزمة من القرارات تشمل ساعات الحظر والفردي والزوجي خلال الأسبوع المقبل
وداد جميل
الله يحمي بلدنا من الوباء والله يجيب الخير لا هالبلد ويحمي اردنا وملكنا وشعبنا وحكومتنا ... تعليقا على الخبر ...العضايلة: حزمة من القرارات تشمل ساعات الحظر والفردي والزوجي خلال الأسبوع المقبل
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2020