وفيات الاردن وفلسطين اليوم الجمعة 22/11/2019 الارصاد الجوية : الموسم المطري لم يتأخر والمنخفضات قادمة زلزال بقوة 1ر6 درجة يضرب منطقة حدودية بين تايلاند ولاوس عبد المهدي يفشل بالاستعانة بالعشائر… وزعيم قبلي: ابتلينا بمجاورة إيران واتباعنا المذهب نفسه حذاء المرأة … إعجاب من الرجال وعشق النساء توجيه تهم بالرشوة والاحتيال لرئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتانياهو خطوة واحدة تفصل الخليفي عن مشروع العقد الجديد في البريميرليغ أستراليا: عشرات الحرائق في المدن الاسترالية بسبب موجة الحر إنقاذ 120 مهاجرا سوريا قبالة سواحل قبرص القيادة الفلسطينية تطلب من «الوزاري العربي» خطوات للتصدي لمخططات واشنطن وتدعو أوروبا للاعتراف بدولة فلسطين العراق.. الرصاص الحي يوقع جرحى في صفوف المتظاهرين الجامعة العربية تدعو إلى تطوير منظومة العمل العدلي تمديد "موسم الرياض" في بعض المناطق حتى مارس المقبل الصين: لن نسمح بتقويض ازدهار هونج كونج ومبدأ "دولة واحدة ونظامين" إجلاء مواطنين بريطانيين من شمال شرق سوريا

القسم : احداث متدحرجه
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض
نشر بتاريخ : 19/10/2019 توقيت عمان - القدس 1:08:29 PM
نصر الله يدعو الجميع لتحمل مسؤولية ما يحصل في لبنان
نصر الله يدعو الجميع لتحمل مسؤولية ما يحصل في لبنان

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله تعليقا على الاحتجاجات بلبنان إن بعض القيادات السياسية تتخلى عن المسؤولية وتلقي التبعات على الآخرين مطالبا الجميع بتحمل المسؤولية.

 

ودعا نصر الله في كلمة له اليوم السبت، بمناسبة ذكرى أربعينية الإمام الحسين، القوى السياسية في لبنان من هم في السلطة وخارجها أن يتحمّلوا المسؤولية إزاء الوضع الخطير الذي يواجهه البلد، وعدم الانشغال بتصفية الحسابات الشخصية مع أحد ما قد سيؤدي إلى مجهول أمني.

 

وقال نصر الله إن بعض القيادات والقوى السياسية في لبنان تلقي التبعات على الآخرين، قائلا: "من المُعيب أن يتنصل أحد من المسؤولية فيما يحصل ولاسيما كلّ من شارك في الحكومات السابقة على مدى 30 عاما.. فلنكن صادقين أن الوضع المالي والاقتصادي ليس وليد الساعة ولا السنة ولا العهد الجديد أو الحكومة الحالية بل نتيجة تراكم  سنوات طويلة من السياسات الاقتصادية منذ تقريبا 30 سنة".

 

وأوضح نصر الله أن معالجة الوضع الاقتصادي بالضرائب والرسوم سيؤدي إلى انفجار شعبي مع أن الحكومة لم تتخذ قرارا بضرائب جديدة وهذا كان موضع نقاش فقط، مؤكدا على ضرورة أن يقتنع المسؤولون أن الناس لا يمكن أن تتحمل ضرائب جديدة وإنما البحث عن خيارات أخرى لإنقاذ الوضع، قائلا "إعلان وضع ضريبة على الواتساب جعل الناس تنزل للشارع وهذا مؤشر على درجة كبيرة من الأهمية"، هنالك خيارات كثيرة لإنقاذ البلد وليس عبر خيار فرض الضرائب، لسنا في بلد مُفلس وليس صحيحا أنه لا يوجد أمام الحكومة إلا خيار الضرائب والرسوم بل هناك خيارات كثيرة".

 

وتابع نصر الله، "هناك من هو مصرّ على أن الإصلاحات تعني فرض ضرائب لكن هذه إجراءات تؤدي إلى انفجار ومأزق حقيقي، البعض من في السلطة تصوّر أن لا مشكلة بفرض الضرائب وبتمرق".

 

وأضاف نصر الله أن البلد يواجه خطران كبيران الخطر الأول هو الانهيار المالي والاقتصادي والخطر الثاني هو خطر الانفجار الشعبي، ومعالجة الوضع المالي بالضرائب والرسوم يؤدي إلى انفجار شعبي وهذا ما حدث، "نستطيع أن نمنع الانهيار المالي والاقتصادي دون الذهاب إلى انفجار شعبي وهذا يحتاج الى إرادة وتصميم وتضحية وإخلاص .. عندما تزيد الضرائب على الفئات الفقيرة فأنت تهدّد البلد بالانفجار".

 

وشدد الأمين العام على أن أهم نتيجة يجب أن تؤخذ من الحراك الشعبي الحاصل هي الاقتناع بأن الناس لم تعد تستطيع تحمل رسوم جديدة، مؤكدا أن عامة الشعب اللبناني يجب أن تكون راضية، "يجب أن نتخذ اجراءات يضحي فيها الجميع لا أن يضحي فيها الفقراء فقط".

 

وأكد نصر الله أن لا أحد يقف وراء التظاهرات الشعبية لا أحزاب ولا سفارات ولا جهات أجنبية، وإنما نتيجة الوضع الداخلي.

 

وفيما يخص مطالبات الكثيرين باستقالة الحكومة أكد نصر الله أن الحزب لا يؤيّد استقالة الحكومة الحالية، مشيرا إلى أن الحكومة إذا استقالت فهذا يعني أن البلد سيكون بدون حكومة وتشكيلها قد يستغرق سنتين، "القوى السياسية ستبقى هي هي بعد استقالة الحكومة وتبديل بعض الأسماء لا يغيّر شيئًا .. طرح الانتخابات النيابية المبكرة وحكومة جديدة أو حكومة تكنوقراط مضيعة للوقت .. يصعب العثور على حكومة جديدة تستطيع أن تعالج الوضع".

 

ووجه نصر الله كلمته للمتظاهرين قائلا، "ما أنجزتموه خلال اليومين الماضيين مهم جدا .. إن قوة الحركة الشعبية كانت بمعزل عن الأحزاب السياسية حركتكم الشعبية عابرة للطوائف والمذاهب.. إذا أردتم أن تستمروا يجب أن تفصلوا حراككم عن الأحزاب السياسية التي تريد أن تركب موجتكم"، وطالبهم بعدم الاعتداء على القوى الأمنية والعمليات التخريبية.

 

الحقيقة الدولية - وكالات

Saturday, October 19, 2019 - 1:08:29 PM
المزيد من اخبار القسم الاخباري
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018