5 أعضاء من مجلس محلي جرش يتقدمون باستقالتهم مركز الملكة رانيا للريادة يطلق فعاليات أسبوع الريادة العالمي.. تقرير تلفزيوني إطلاق مبادرة "كفى لنزيف الطرقات" في مدارس الأكاديمية العربية.. تقرير تلفزيوني زين تقيم بطولتها الكروية لنشامى معان تمديد فترة توفيق وقوننة اوضاع العمالة الوافدة حتى نهاية العام نواب: رغبة شعبية بتعديل قانون الانتخاب.. تقرير تلفزيوني الحمار والفيل.. والجمعيات الممولة من الخارج وتعنيف المرأة قوات الاحتلال تقمع وقفة للصحفيين في بيت لحم.. مصور إرادة ملكية بتعيين محافظين واحالات للتقاعد في الداخلية مياهنا: وقف محطتي الموجب وزرقاء ماعين بسبب ارتفاع نسبة العكورة القاضي كناكرية: 25% من وارد المحاكم سيتم الفصل فيه بمدة لا تتجاوز 3 أشهر مجلس النواب يقر صيغة الرد على خطبة العرش السامي الملك يغادر أرض الوطن في زيارة عمل إلى كندا والولايات المتحدة الأميركية الملك يلتقي وجهاء وممثلي أبناء وبنات قبيلة بني حسن ضمن سلسلة لقاءات "مجلس بسمان".. مصور وفيديو وزارة الطاقة: نظام المحميات الجيولوجية قيد الاعداد وسيتم عرضه على المعنيين جميعا

القسم : طب وصحة
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض
نشر بتاريخ : 08/10/2019 توقيت عمان - القدس 12:12:11 PM
نصيحة للطلبة: من ينام أبكر يحقق درجات أفضل
نصيحة للطلبة: من ينام أبكر يحقق درجات أفضل

أكد باحثون في النوم من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (أم.آي.تي) أن الطلبة الذين ينامون مبكرا، يُحتمل أن يحققوا درجات دراسية أفضل من غيرهم.

 

جاء ذلك في دراسة أجراها فريق بحثي بقيادة الأخصائية النفسية كانا أوكانو وأستاذها جون غابرييلي، وعُرضت نتائجها في ندوة دراسية ألقاها أستاذ علوم مواد الحاسوب جيفري غروسمان.

 

وأوضحت نتائج الدراسة أن متوسط درجات الامتحانات كانت أفضل بكثير لدى الطلاب الذين كانوا يذهبون إلى النوم مبكرا ويحصلون على قسط كافٍ من النوم.

 

وشارك في التجربة 100 طالب جامعي ارتدوا سوارا رياضيا على مدار الساعة لفصل دراسي كامل، وتم تسجيل أنشطتهم بدقة. وقد نشرت أوكانو وزملاؤها نتائج الدراسة في أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

 

لكن نتائج الدراسة حملت المزيد من المفاجآت، حيث أظهرت أن الطلبة الذين يحصلون على قدر كافٍ من النوم لكنهم يسهرون حتى أوقات متأخرة من الليل ويستيقظون في وقت متأخر من صباح اليوم التالي، تكون نتائجهم سيئة في الامتحانات.

 

ويؤثر هذا النوع من الممارسات بشكل خاص على الطلاب الذين يفضلون الذهاب إلى النوم حوالي الساعة الثانية صباحا، حيث اتضح أن هؤلاء الطلبة ينخفض أداؤهم بشكل كبير. أما في حالة الطلبة الذين كانوا يبدؤون نومهم بين الساعة العاشرة والثانية عشرة ليلا بشكل شبه منتظم يوميا، فلم تتغير نتائجهم الدراسية.

 

كما أظهرت الدراسة أن الذهاب إلى النوم في وقت متأخر قبل يوم الامتحان كان له تأثير ضئيل، فالطلبة الذين ظهروا بشكل أكثر راحة خلال الامتحان لم يكن لديهم علامات أفضل من أولئك الذين ناموا في وقت متأخر.

 

ويقول غروسمان إن "السهر في الليلة السابقة للامتحان لا يهم كثيرا، فالبعض يقول عليك النوم فغدا يوم هام للغاية، لكننا لم نتمكن من العثور على أي ارتباط بين الأمرين. والأهم من ذلك هو النوم في الأيام السابقة قبل ليلة الامتحان، فالاستعداد والتعلم على فترة زمنية طويلة نسبيا هي الأمر الحاسم".

 

وأشار إلى أن الدراسة أفادت بأنه في المتوسط كان أداء الطالبات اللواتي حصلن على قسط وافر من النوم أفضل من أقرانهن من الذكور.

 

الحقيقة الدولية - وكالات

Tuesday, October 08, 2019 - 12:12:11 PM
المزيد من اخبار القسم الاخباري
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018