وفيات الاردن وفلسطين اليوم الجمعة 20/9/2019 خبراء أمميون: وفاة امرأة حامل أو وليدها كل 11 ثانية حول العالم بريطانيا: المحكمة العليا تبت بشرعية تعليق أعمال البرلمان مطلع الاسبوع القادم العراق يرفض المشاركة بالتحالف الدولي لحماية أمن الخليج العربي الاحتلال يعتقل 19 فلسطينيًا بمداهمات بالضفة الغربية الإمارات تنضم إلى التحالف الدولي لأمن الملاحة البحرية تركيا: ترامب "تفهم" سبب حصولنا على صواريخ "إس-400" بومبيو: الولايات المتحدة تدعم حق السعودية في الدفاع عن نفسها ريال مدريد يتعثر على ملعب الأمراء في باريس إعلان نتائج القبول الموحد لحملة الشهادات الأجنبية - رابط 25 مقـعـد طـب لأبناء العاملين بالبلقاء التطبيقية الخرابشة : النقابة تبحث عن مصالحها الشخصية .. العساف: الحكومة لم تقدم أي جديد في حوارها .. فيديو الشوبك : انطلاق فعاليات المنتدى الثقافي الاول - صور ظريف يقول: أمريكا تنكر الحقيقة بإلقائها اللوم على إيران في هجمات السعودية زيدان يَعِد جماهير ريال مدريد بما يريدون سماعه.. واليوفي يطمح لبداية جيدة

القسم : محلي - نافذة على الاردن
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض
نشر بتاريخ : 22/08/2019 توقيت عمان - القدس 11:57:35 PM
وزير شؤون القدس : الوصاية الهاشمية صمام الأمان للقضية الفلسطينية
وزير شؤون القدس : الوصاية الهاشمية صمام الأمان للقضية الفلسطينية

أكد وزير شؤون القدس في الحكومة الفلسطينية ، فادي الهدمي، أن مدينة القدس المحتلة، تمر بأخطر المراحل التاريخية، في ظل السياسات الأمريكية المنحازة لليمين الإسرائيلي المتطرف وانتهاكاته فيها.
وقال ان الوصاية الهاشمية هي صمام الأمان للقضية الفلسطينية والقدس خط احمر ويحب الحفاظ عليها،مبينا  إن «القضية الفلسطينية تمر في لحظة فارقة من التاريخ في ظل الهجمة الشرسة والتوغل الإسرائيلي الشرس على كل المفاصل في حربهم ضد البشر والحجر والإنسان وفي ظل السياسات الاحتلالية الاحلالية التي تريد ضرب كل المفاصل في القدس من هدم للمنازل وحصر التجار في البلدة القديمة وفرض الضرائب وانتهاك حرمة المسلمين في عيد الأضحى، وهذه سابقة خطيرة لم نعهدها ولم نشهدها منذ أن احتلت المدينة في العام 1967».
وأضاف الهدمي في مقابلة خاصة مع راديو البلد اجراها الزميل محمد العرسان، أن «اليمين الإسرائيلي يستغل ملف مدينة القدس والمسجد الأقصى كورقة في الانتخابات المقبلة، الأمر الذي يدفعهم لمزيد من الاقتحامات». 
ولفت الوزير الفلسطيني إلى التغول الإسرائيلي وسياساته الاحتلالية بحق القضية الفلسطينية، وخاصة في مدينة القدس، التي يجب أن تتجسد كعاصمة للدولة الفلسطينية المستقلة.
وعن الجدل القائم حول السياحة العربية والإسلامية الى القدس أكد الهدمي أن «السياحة في القدس بأمس الحاجة بأن يكون هناك تواجد عربي وإسلامي بأفواج كبيرة داخل المدينة لدعم تجارها اقتصاديا ودعم صمود المقدسيين».
 وقال :»زيارة السجين لا تعني التطبيع مع السجان»، مشددا على ضرورة إنشاء فنادق عربية في القدس، مينا انه لا يوجد إلا 20 فندقا لكن قبل العام 1967 كان هناك 40 فندقا ، مؤكدا أنه لم يتم إنشاء أي فندق بعد أن احتلت المدينة في العام 1967.وأضاف أن هناك أقل من 1500 شقة فندقية في القدس وبالتالي يجب ان يكون هناك تركيز إذا أردنا أفواجا سياحية دولية وعربية واسلامية تأتي إلى القدس».
 وقال الهدمي ،  يجب أن ننظر إلى قطاع الإسكان ضمن منظومة تعزيز الصمود «هم يهدمون ونحن يجب أن يكون لنا بناء وزيادة عدد الوحدات السكنية داخل فلسطين للأزواج الشابة بالإضافة إلى وجود نظام للإقراض لكي يتزوج الشباب نظرا لإرتفاع أسعار الشقق السكنية في القدس» .
وأشار الهدمي إلى أن قطاع  قطاع التعليم في القدس يتعرض لهجمة شرسة تستهدفه لأنه مرتبط بالهوية الفلسطينية وبالأجيال التي سوف تأتي .
ويزرو الهدمي عمان للمشاركة في افتتاح فعاليات الأيام الثقافية الفلسطينية التي تقام بمناسبة الذكرى الخمسين لإحراق المسجد الأقصى المبارك، وإعلان القدس عاصمة للثقافة الإسلامية 2019.

الحقيقة الدولية - بترا

Thursday, August 22, 2019 - 11:57:35 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
حسين الزعبي
نايفه
ياريت يكون تعيين دكتور الجامعات على الديوان افضل ما يكون مزاجي لرئيس الجامعه دكتور يائس ... تعليقا على الخبر ...
لؤي فواز عقله بني هاني الأردن إربد
انا اريد ماذا على أن افعل ... تعليقا على الخبر ...إيطاليا تدفع 27 ألف دولار لمن ينتقل إلى بلداتها
نداء محمد البدارنه
الي رديات ولس مااستلمت امتا بنزلو ... تعليقا على الخبر ..."الضريبة" تبدأ بصرف الرديات والأولوية للموظفين
انا معلم تعين جديد هل يجب دفع رسوم الامتحان. التكميلي علما باني لم اجتاز الامتحان الاول ... تعليقا على الخبر ...توضيح من أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين حول نظام مزاولة المهن التعليمية
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018