ازريقات : 500 سرير جديد في البشير مع نهاية السنة.. والمعايطة: نقص في بعض التخصصات في التوتنجي.. فيديو ترجيح حصر الشرائح الجمركيّة بين 4 - 5 شرائح وقفة احتجاجية في النرويج إثر إساءة يميني متطرف للقرآن وفاة سائح فرنسي كان يأخذ صورة سيلفي عند شلال في تايلاند كيف يحقق نجوم مواقع التواصل الاجتماعي أرباحا ضخمة؟ تعرض رؤساء القائمة العربية المشتركة لتهديدات عنصرية للمرأة الحامل فقط.. 5 فوائد للتمارين الرياضية مارسيلو يعود لتدريبات ريال مدريد بعد تعافيه من الإصابة هندرسون وغوميز خارج تشكيلة إنجلترا أمام كوسوفو الاحتلال الصهيوني يعتقل تاجراً فلسطينياً في معبر بيت حانون "بأسعار مخيبة".. بيع لوحتين تمزجان الفن والذكاء الاصطناعي بعدما أدخل إصبعه بعينه.. أسترالي ينجو بأعجوبة من فكي تمساح توجيه تهمة الإرهاب لشاب أوقفته السلطات البريطانية بعد وصوله من تركيا شبكة اجتماعية بدون إعلانات.. حلم تحقق ولكن! ترحيب عربي باتفاق تطبيع العلاقات بين الصومال وكينيا

القسم : عربي - نافذة شاملة
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض
نشر بتاريخ : 13/08/2019 توقيت عمان - القدس 11:15:15 PM
طرابلس.. استئناف القتال بعد انتهاء "هدنة العيد"
طرابلس.. استئناف القتال بعد انتهاء "هدنة العيد"

استؤنف القتال في طرابلس، بعد انتهاء هدنة لمدة يومين خلال عيد الأضحى، حسبما قال مسؤولون ليبيون، الثلاثاء.

والهدنة التي استمرت ليومين كانت مقترحة من الأمم المتحدة، هي الأولى منذ بدأت قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، هجوما في أبريل على طرابلس، لاستعادتها من قبضة الميليشيات المتطرفة.

وأوضح المسؤولون أن الجيش الوطني الليبي نفذ غارات جوية خلال الليل، على المشارف الجنوبية لطرابلس، ركزت على الطريق الذي يربط مركز المدينة بالمطار القديم المدمر الذي سيطر عليه الجيش في أبريل، فضلا عن أحياء وادي الربيع، وخلفة الفرجان وسوق الجمعة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الميليشيات المتحالفة مع حكومة طرابلس، قصفت قوات الجيش الوطني في الضواحي الجنوبية والشرقية من العاصمة.

والسبت، وافق الجانبان على هدنة اقترحتها الأمم المتحدة خلال عيد الأضحى اعتبارا من الأحد، غير أنها انتهكت من جانب ميليشيات طرابلس التابعة لحكومة فايز السراج.

وعلقت السلطات في مطار معيتيقة، المطار الوحيد الذي يعمل في طرابلس، الرحلات لعدة ساعات، الأحد، بعد الإبلاغ عن وقوع قذيفة على بعد أمتار فقط من المدرج.

وبدأت قوات الجيش الوطني الليبي هجوما في أبريل لاستعادة طرابلس، التي باتت تحت سيطرة ميليشيات متطرفة تأتمر بأوامر حكومة السراج.

Tuesday, August 13, 2019 - 11:15:15 PM
المزيد من اخبار القسم الاخباري
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018