القسم : احداث متدحرجه
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض
نشر بتاريخ : 15/05/2019 توقيت عمان - القدس 6:06:59 PM
إحياء فعاليات ذكرى النكبة الـ 71 برام الله
إحياء فعاليات ذكرى النكبة الـ 71 برام الله

أحيا مئات المواطنين الأربعاء، فعاليات ذكرى النكبة الـ 71 في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، بمسيرة ومهرجان مركزي وسط المدينة.

وانطلقت الفعاليات من أمام ضريح الرئيس الشهيد ياسر عرفات في مقر المقاطعة بمشاركة شعبية ورسمية، ورفع المشاركون مفاتيح العودة والأعلام الفلسطينية وأسماء القرى والمدن المهجرة.

وشاركت الفرق الكشفية في المسيرة، فيما عزفت أهازيج العودة، وأطلقت صافرات الإنذار تعبيرًا عن الحداد الساعة الثانية عشرة.

وانتهت المسيرة بمهرجان مركزي على دوار الساعة وسط المدينة، إذ ألقى رئيس اللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة أحمد أبو هولي كلمة أكد فيها أن المعركة مع الاحتلال معركة ثبات وبقاء على الأرض في مواجهة التهجير القصري والاستيطان.

وقال إن: "حلم نتنياهو لن يتحقق بهجرة فلسطينية ثانية".

وشدد على أن التحدي الأكبر في البقاء على الأرض وحماية الحقوق الثابتة، والحق الفلسطيني التاريخي هو العودة إلى الديار التي هجر منها شعبنا.

وفي حديثه عن صفقة القرن، قال أبو هولي إن: "منظمة التحرير رفضت الصفقة لما لها مخاطر على مشروعنا، ومخطئ من يظن أنه يمكن تمرير أي حل على شعبنا".

وأضاف أن "الاحتلال يسعى لتعقيد حياة الفلسطينيين اليومية وتدمير الحق الفلسطيني من خلال القوانين العنصرية التي تستهدف الشعب في الداخل ومصادرة الأراضي في الضفة والقدس لصالح الاستيطان، وفرض الواقع الاحتلالي على القدس، وتفريغ مخيم شعفاط لتحقيق المخططات الاحتلالية وتهويدها".

وطالب أبو هولي المجتمع الدولي تحمل المسؤولية في رفع الظلم التاريخي عن الشعب الفلسطيني، والضغط على الاحتلال لتطبيق قرارات الشرعية الدولية.

بدوره، قال رئيس الحركة العربية للتغيير في الداخل الفلسطيني أحمد الطيبي إن: "الشعب الفلسطيني عبارة عن مثلث بأضلاعه الثلاثة، الأول "فلسطينيو 67"، والثاني فلسطينيو اللجوء والشتات والثالث أهل الداخل المحتل.

وأكد أن الشباب والصغار ثابتون على الهوية الفلسطينية في جميع مناطق الداخل المحتل، مشددًا في الوقت نفسه على حق العودة وعدم التنازل عنه من جيل إلى جيل.

واعتبر الطيبي ثبات الفلسطينيين على العودة بمثابة رد على مؤامرات العصر وصفقة القرن وخطة نتنياهو التي تهدف للقضاء على الثوابت الفلسطينية.

وقال إن كلمة (لا) هي من ستسقط صفقة القرن.

الحقيقة الدولية - وكالات

Wednesday, May 15, 2019 - 6:06:59 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
محمد عواد
الله يطول عمر سيدنا هو رفيق السلاح ما ينسانا ابدا ... تعليقا على الخبر ...أوامر ملكية بزيادة رواتب المتقاعدين العسكريين قبل عام ٢٠١٠
فعلا منهاج سيء جداً كان منهاج الصف الأول القديم بالنسبه لعمرهم كتييييير ممتاز ويتناسب مع عقولهم للأسف رح نخسر ولادنا بسبب هالمنهاج لأنه المعلم مش عارف يوصل معلومات بشكل ممتاز للطالب والطلاب مش عمتستوعب هيك منهاج ... تعليقا على الخبر ...منهاج جديد في العلوم والرياضيات لطلبة الأول والرابع الابتدائي
لا خول ولا قوه إلا بالله
قانون ظالم جدا جدا و لا يرتقي الى العداله ابدا, وغير مدروس لا مهنيا ولا منطقيا ,قما ذنب المواطن مثلا عندما يشتري سلعه واحده بقيمه 3 دينار اردني فقط يكلفه مع الجبايه 10 دنانير + مصاريف الذهاب والعوده من والى بريد المقابلين التي يكلفه العناء والمصاريف حوالي 5 دنانير ؟؟؟؟؟؟؟؟فيصبح اجمالي ماينفقه ا15 دينار تقريبا , فهل هذا معقول او منطقي ؟؟؟؟ناهيك ان السلعه تبقى لمده طويله في الجمارك وتتاخر جدا جدا على المواطن, من ييتحمل كل هذا؟؟؟؟!! ليس هناك دوله بالعالم تفعل هذا , مثلما فعل هذا القانون المجحف بنا.!!!!!. افوض امري الا الله ..حسبنا الله ونعم الوكيل ! ... تعليقا على الخبر ...قرار الحكومة بتحصيل ضريبة على المشتريات عبر الإنترنت والمواقع الإلكترونية يدخل حيز التنفيذ
استفسار
لو سمحتم ممكن اعرف كم المصروف الشهري خلال مدة الدراسة(الراتب)؟؟؟؟؟؟ ... تعليقا على الخبر ...فتح باب التجنيد للراغبين بالالتحاق في سلاح الجو الملكي.. تفاصيل
الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله الصبر والسلوان وان لله وانا اليه راجعون ... تعليقا على الخبر ...وفاة معلم أثناء أدائه الصلاة في العقبة يجتاح مواقع التواصل الاجتماعي
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018