الضمان توضح حول قرار احالة من بلغت خدمته 30 عاما على التقاعد محافظ عجلون: لا تهاون بحق اصحاب البسطات المخالفين واشنطن تشترط على لبنان إجراء اصلاح حقيقي للحصول على المساعدات الحرارة تلامس الصفر.. تحذير من موجة صقيع قوية مساء الجمعة والسبت المعيشة في عمان أغلى من كلفة الحياة في الشارقة والكويت ومسقط محاضرة عن الامن السياحي في جرش التلهوني : تحويل (304) مليون دينارا من المحاكم لحسابات المواطنين في مختلف القضايا سائقو شاحنات يعتصمون داخل وزارة الصناعة والتجارة.. تقرير تلفزيوني "العمل": مهلة نهائية حتى 10 شباط للعمالة الوافدة المخالفة بمغادرة البلاد "قانونية النواب" تقر "معدل الأمن العام" د. الشرفا: ندرس مطالب الكوادر التمريضية العاملة في وزارة الصحة باهتمام "المهندسين": اضرابنا مستمر.. ودعوة لهيئة عامة استثنائية اختتام فعاليات حملة "مشاركة المرأة في الحياة السياسية" في البلقاء توصيات التحالف الوطني حول نظام العاملين في الزارعة الزرقاء.. وقفة احتجاجية لرفض مناهج كولينز

القسم : منوعات عامة
تابع أخبار وكالة الحقيقة الدولية على تطبيق نبض
نشر بتاريخ : 20/03/2019 توقيت عمان - القدس 2:23:47 PM
"بوابة الجحيم".. أشعلها السوفييت قبل 48 عاما ولم تنطفئ أبدا
"بوابة الجحيم".. أشعلها السوفييت قبل 48 عاما ولم تنطفئ أبدا

التقطت كاميرا على طائرة درون صغيرة صورا مخيفة، وفيديو لفوهة رهيبة مشتعلة منذ 48 عاما يطلق عليها اسم "بوابة الجحيم".

 

ويبلغ عرض الفوهة، الموجودة في صحراء مهجورة في تركمانستان، 69 مترا فيما يصل عمقها إلى 30 مترا، بحسب صحيفة "ميرور" البريطانية.

 

ونشأت الحفرة عندما قامت مجموعة من المهندسين السوفييت باستكشاف المنطقة أثناء عمليات البحث والتنقيب عن الغاز الطبيعي، حيث انهار جهاز الحفر وتسبب بحدوث الحفرة.

 

وخشية انبعاث غازات سامة إلى الأجواء والإضرار بالبيئة والكائنات الحية، أشعل المهندسون النار فيها على أمل أنها ستنطفئ في غضون أسابيع قليلة.

 

لكن هذا الأمل تضاءل مع مرور الوقت، حيث ظلت مشتعلة منذ العام 1971 حتى اليوم، ومنذ ذلك الوقت تحولت "بوابة الجحيم"، منطقة درويزفي بتركمانستان، إلى مزار سياحي.

 

وقال مشغل الدرون والمصور أليساندرو بيلجيوسو، إن قصة الفوهة مثيرة للغاية، مشيرا إلى أنه إبان عهد الاتحاد السوفيتي السابق نشطت موسكو في عمليات البحث والتنقيب عن الغاز الطبيعي.

 

 

 وأضاف أن بعض الحسابات الخاطئة أدت إلى انهيار الحفار وربما سقوط بعض المهندسين داخلها، ثم اندفع الغاز في الأجواء، الأمر الذي شكل خطرا محتملا على القرى الصغيرة القريبة من المنطقة الصحراوية، فكان أفضل خيار للمهندسين إشعار النار في الغازات حتى تذوي وتنطفئ.

 

وتحولت الحفرة النارية إلى وجهة للمغامرين بهدف الحصول على لمحة قريبة من النار في الحفرة الصحراوية.

 

يشار إلى أن فوهة بوابة الجحيم توجد على بعد 240 كيلومترا عن عشق أباد، عاصمة تركمانستان، ويزورها مئات السائحون سنويا.

 

الحقيقة الدولية - وكالات

Wednesday, March 20, 2019 - 2:23:47 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
زايد عوده خلف القليلات معان طريق أظرح
لايوجد راتب ... تعليقا على الخبر ... 180 دينارا لدعم النقل لمستحقي الدعم التكميلي
ايمندالغدايره
ولله حرام 570الف في السنة هذه من عرق الأردنين وهذه هوه الفساد الإداري والمالي لكن يشكر من انها هذا الفساد ... تعليقا على الخبر ...مقر جديد لوزارة الادارة المحلية بدلا من القديم المستاجر بـ 570 الف سنويا.. والمصري : ترشيد نفقات
حسين الطواهيه
متى تجنيد لحملة الثانوية العامة ... تعليقا على الخبر ...إعلان تجنيد صادر عن مديرية الأمن العام - تفاصيل
محمد داود
بعد التحية والاحباب أتساءل دائما لماذا لم يصرف لنا دعم الخبز لعام 2019 .بالرغم اني تتقاضى معونة وطنية. مع الشكر الجزيل . ... تعليقا على الخبر ...شروط جديدة لصرف بدل دعم الخبز
رياض خلف نزال الشرفات
هل يوجد أي دعم لي ... تعليقا على الخبر ... 180 دينارا لدعم النقل لمستحقي الدعم التكميلي
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018