علماء اجتماع يبحثون واقع ومشكلات المجتمع العربي ويتنبؤون بمستقبله المُتكاملة للنقل تُطلق تطبيقا ذكيا لخدمة ركاب الحافلات الملك يزور الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين الملك يؤكد ضرورة توفير كل أشكال الدعم لقطاع ريادة الأعمال في الأردن "ريف النواب" تطالب بإعادة دراسة كلف الترخيص للعاملين بقطاع المقالع البدور يطالب بتحويل مستشفى الزرقاء الحكومي الى "جامعي" يتبع "طب الهاشمية" الرقب يطالب بتعيين الائمة والمؤذنين حملة لإزالة الأبنية المعتدية على الشارع الرئيسي في منطقة وادي العش.. مصور الصرايرة يكرم الطلبة الأوائل في جامعة مؤته.. مصور معان.. اطلاق حملة "اردن النخوة" في معان.. مصور كلية الزراعة في جامعة مؤته تقيم معرضها الزراعي العاشر الأردن ينتج 288 طنا من العسل في 2018 جمعية الأخوان المسلمين تدين تفجيرات سيرلانكا الحكومة: ارتفاع أسعار المحروقات بالأسبوع الثالث من نيسان متصرف لواء ماركا يعمم بإزالة الـ"مانيكان" من الشوارع.. مصور

القسم : محلي - نافذة على الاردن
نشر بتاريخ : 12/02/2019 توقيت عمان - القدس 7:53:21 PM
خلاف "الرزاز - المعشر" هل سينتهي إلى تعديل حكومي أم إصلاح ذات بين؟
خلاف "الرزاز - المعشر" هل سينتهي إلى تعديل حكومي أم إصلاح ذات بين؟


الحقيقة الدولية – عمان – عبد الكريم الزعبي

ما أن نغلق ملفا حكوميا حتى يفتح غيره، وكل الملفات الحكومية بحاجة إلى تمحيص وتدقيق ومحللين حتى يتم فهمها.

الدكتور الرزاز وبعد أن أعلن عن تشكيلة حكومته غير المرغوبة شعبيا في معظمها، انشغلت في ملف قانون الضريبة ومن ثم ملف فاجعة البحر الميت مرورا بملف إعفاء السلاحف، وما تبعه من تندر شعبي وبقيت تدخل في ملفات، إلى أن أصبحت حكومة برأسين، الرزاز من جهة والمعشر من جهة أخرى، وما طفا على السطح من خلاف بينهما.

أزمة " الرزاز – المعشر" بدأت تتعمّق يوما بعد يوم، وتحديدا بعد أن تغيّب المعشر عن جلستي "النواب والحكومة" والتي تلت تعيينات أشقاء النواب في وظائف قيادية، وما تلاه من تقاذف الكرات فيما بينهما في موضوع التعيينات، وضربات تحت الحزام.

المعلومات تقول إن خلاف " الرزاز – المعشر " لم يكن وليدة اللحظة، إلا أن تعيينات أشقاء النواب كانت القشة التي قصمت ظهر البعير وأظهرته على العلن.

مراقبون قالوا إن إجراءات إعادة تشكيل لجنة التعيين في الوظائف القيادية التي يرأسها المعشر زادت الطين بلّة؛ فقد اعتبرت تشكيكا باللجنة التي لم تتخذ قرار تعيين أي شخص من أشقاء النواب باستثناء مدير معهد الإدارة العامة!

فيما ذهب أخرون إلى أن إعلان الرزاز أن الحكومة ستقوم بفرض رقابة هيئة النزاهة ومكافحة الفساد وديواني المحاسبة والخدمة المدنية، بأنه تشكيك في نزاهة إجراءات لجنة التعيين، وردا من الرزاز على المعشر الأمر الذي ذكّرنا بطبيعة العلاقة بين الرئيس السابق الملقي ونائبة جواد العناني، فهل ستشهد الأيام القادمة تعديل حكومي أم سينتهي الامر إلى إصلاح ذات البين.

Tuesday, February 12, 2019 - 7:53:21 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
أن شاء الله انا اكون منهم
وظائف القطاع الصحي في العقبة
السلام عليكم: ابنتي رقمها في ديوان الخدمة المدنية (1) على محافظة العقبة و منذ سنتين ، حيث تخرجت بكلوريس تمريض سنة 2010، لم تحصل على وظيفة للان ، و قدمت امتحان تنافسي في شهر آب العام الماضي و نجحت ، الغريب في الأمر، بانة لا يوجد وظائف للقطاع الصحي في محافظة العقبة، ضمن هذه القائمة، هل هذا معقول ؟ ... تعليقا على الخبر ..."الحقيقة الدولية" تنشر اسماء 8803 وظيفة اعلن عنها ديوان الخدمة المدنية – رابط
َّسؤأّلَ يِّحٌتّأّجِ جِوِأّبِ
يِّزِّمَ أّنِتّ عٌمَ تّحٌګيِّ عٌنِ مَصٌروِفِّ يِّوِمَ 9 دِنِأّنِيِّر أّضّربِهِمَ بِـ 30 بِطّلَعٌ عٌنِدِګ 270 لَلَشٍخَصٌ أّلَوِأّحٌدِ أّلَأّعٌزِّبِ بِأّلَشٍهِر عٌأّئلَهِ دِخَلَهِأّ أّلَشٍهِريِّ 400 دِيِّنِأّر وِمَګوِنِهِ مَنِ 4 أّشٍخَأّصٌ أّحٌَّسبِهِأّ بِعٌقِلَګ ګمَ بِدِهِمَ مَصٌروِفِّ شٍهِريِّ مَنِ فِّوِوِأّتّيِّر ګهِربِأّء وِمَأّء وِأّجِأّر بِيِّتّ بِأّلَأّضّأّفِّهِ لَلَتّغٌذّيِّهِ وِمَلَبَِّس وِمََّسګنِ بِأّلَأّجِأّر مَدِأّرَّس جِأّمَعٌأّتّ مَنِأَّّسبِأّتّ ...... إلَخَ ... تعليقا على الخبر ...خليجي يُكذّب غلاء المعيشة بالأردن.. فيديو
ام أيهم عنواني الرصيفه
انا ام أربع اولاد ايتام اولادي الهم راتب ضمان بروح ع الأيتام بس انا بدي افهم انه الهم دعم الخبز بنزل وين وكيف بدي احصل عليه لانه انا متزوجه لكن اولادي بحضانتي ... تعليقا على الخبر ...إسحاقات : تسليم أسس صرف دعم الخبز لمجلس الوزراء الأسبوع الحالي
انا متزوجة من مصري ومش لازم يتسافر لانه موطنه اردنيه ... تعليقا على الخبر ...العمالة الوافدة والزواج من الاردنيات.. المصلحة هي الغالب
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018