الخارجية تتلقى بلاغا باعتقال أردني في سوريا خلال اجتماع وزاري مع الإعلاميين.. غنيمات: الحكومة لن تعود من لندن بالمليارات وزير الخارجية يشدد على أهمية اطلاق مفاوضات جادة وفاعلة لحل الصراع الفلسطيني (الإسرائيلي) بيان حول قضية الشباب الباحثين عن العمل بالعقبة بدء التقديم لدعم الخبز منتصف الليلة نواب: العقوبات المغلظة سبب رد قانون الجرائم الإلكترونية.. تقرير تلفزيوني شوارع متهالكة في أبو علندا تؤرق المواطنين.. تقرير تلفزيوني "خدمات النواب" تدعو وزارة النقل لإيجاد مشاريع نقل تخفف من الأزمات المرورية عميد الأسرى الأردنيين عمر عطاطرة يدخل عامه العشرين في سجون الاحتلال إسحاقات تتفتح بازار الاتحاد جمعيات اربد وتتفقد مديرياتها التربية: لا عودة عن الدورة الواحدة للتوجيهي ترجيح عدم التجديد لمدير عام التلفزيون الأردني مادبا.. والد طفل يدعي محاولة 4 من السياح الروس خطف ابنه في بلدة الفيصلية.. مصور وفيديو وزارة الطاقة تنفي وجود تلزيم في مشاريع الطاقة الشمسية إحالة 667 إعفاء طبي مزوّر في مستشفى الملك المؤسس إلى القضاء

القسم : محلي - نافذة على الاردن
نشر بتاريخ : 09/08/2018 توقيت عمان - القدس 8:45:47 PM
وزير الصناعة يفتتح معرض " صنع في الاردن " بمدينة اربد .. صور
وزير الصناعة يفتتح معرض " صنع في الاردن " بمدينة اربد .. صور

الحقيقة الدولية - اربد - زيد المراشده 

مندوبا عن رئيس الوزراء افتتح وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق الحموري امس معرض الصناعات الاردنية "صنع في الاردن" بمدينة الحسن الرياضية بمدينة اربد بالتعاون ما بين غرف صناعة عمان و اربد والزرقاء وجامعة العلوم والتكنولجيا وبدعم من مشروع مبادرة تطوير المنشات الاقتصادية وبتمويل من الاتحاد الاوروبي.

واكد الحموري في كلمته ان القطاع الصناعي في الاردن يعتبر أحد الروافد الرئيسية للاقتصاد الاردني ومن هنا جاءت الحاجة الملحة على مستوى القطاعين العام والخاص معاً لوضع وتنفيذ السياسة الصناعية والسياسة التجارية واللتان تساهمان في تعزيز القطاع الصناعي الاردني وتمكينه من النفاذ الى الاسواق غير التقليدية وتعزيز مساهمته في عملية التنمية الاقتصادية المستدامة.

وقال ان الحكومة ساهمت بدعم القطاع الصناعي لتخطي التحديات والمعيقات التي تواجهه وذلك من خلال وضع التشريعات العديدة الناظمة لعمله واجراء التعديلات عليها بهدف تطوير وتحسين البيئة الاستثمارية من أجل تعزيز فرص النمو المستدام وتوطيد الاستقرار، فقد تم اقرار قانون للاستثمار (قانون الاستثمار رقم 30 لسنة 2014) الذي تميز بمنح حوافز التشجيعية بالإضافة لعناصر الجذب بما تضمنه من دمج كافة المؤسسات المعنية بالاستثمار وانشاء نافذة استثمارية واحدة، إضافة إلى وضع الاستراتيجيات وخطط العمل والسياسات الهادفة لتطوير القطاعات الصناعية ومن أهمها العمل على تنفيذ السياسة الصناعية للأعوام 2018-2022.

واضاف لقد قامت الحكومة بتوقيع العديد من الاتفاقيات التجارية وذلك لتحرير الأسواق والانخراط في تيار الانفتاح الاقتصادي وتعزيز آليات السوق وتشجيع روح المبادرة وتحقيق النمو الاقتصادي المبني على قواعد راسخة في ظل أجواء تنافسية الأمر الذي يعزز فتح أسواق جديدة أمام الصادرات الأردنية.

واكد ان هذه الجهود والاجراءات الحكومية انعكست ايجابا على مؤشرات الاقتصاد الكلي للمملكة حيث ساهمت الصادرات الصناعية من مجمل الصادرات الوطنية خلال عام 2017 ما نسبته (90%) وارتفاع الرقم القياسي العام لكميات الإنتاج الصناعي لعام 2017 بنسبة (1.4%) مقارنة مع عام 2016 (-2.1%) .

ولفت الى إقرار قانون التفتيش على الأنشطة الاقتصادية والذي يسهم في تطوير منظومة التفتيش على الاعمال مما له الاثر في تخفيف العبء على المستثمرين وتعزيز دعم التوجه الحكومي في تحسين خدمات التفتيش على الاعمال في الاردن وذلك من خلال تبسيط الاجراءات من حيث الوقت والجهد والكلف، كما تقوم الوزارة بدعم ومساندة حملة صنع في الأردن والتي تهدف الى تعزيز ثقة المواطن الأردني بالمنتجات الوطنية وتغيير النمط الشرائي للمواطن وحث الأجيال على شراء المنتجات الوطنية. 

واشار الحموري ، انه ولاجل دعم القطاع الصناعي تم تمديد قرار مجلس الوزراء والمتضمن الموافقة على حصر مشتريات الوزارات والمؤسسات الحكومية من اللوازم الحكومية بالصناعة المحلية في حال وجود ثلاثة منتجين محليين على الاقل لنهاية عام 2018 ، كما تم التأكيد على جميع الوزرات والدوائر الرسمية والمؤسسات والهيئات العامة والشركات المملوكة للحكومة.

وقال رئيس غرفة صناعة الاردن العين زياد الحمصي ان الصناعات الوطنية احد ركائز الاقتصاد الوطني وان تعزيز ودعم المنتج المحلي له اثر ايجابي على صعيد نمو هذه الصناعات ومساهمتها في تشغيل الايدي العاملة مؤكدا ان توجيهات جلالة الملك في دعم الاستثمارات هي رسالة لكل الجهات المعنية بضرورة جذب مزيد منها ومنح الحوافز وتعديل التشريعات والحكومة الحالية حريصة على تطبيق توجهات الملك على ارض الواقع عبر التواصل مع القطاع الصناعي والخاص منوها الى اهمية هذه المعارض في التسويق والترويج للصناعة المحلية.

من جانبه قال رئيس غرفة صناعة اربد هاني ابو حسان ، ان المعارض تعد بداية النمو الاقتصادي للتحفيز والنشاط من حيث تعريف المستهلكين بالابتكارات والمنتجات الوطنية ما يسهل عملية تسويقها مشيرا الى ان الصناعات الاردنية تصدر لاكثر من 150 دولة في العالم والقطاع الصناعي يشغل 250 الف عامل ما نسبته 20% من حجم القوى العاملة مؤكدا على ضرورة دعم الصناعة المحلية عبر الاقبال عليها والشراء منها من خلال تغيير نمط الاستهلاك.

من جهته قال مدير حملة "صنع في الاردن" موسى الساكت ، ان المنتجات والصناعات الاردنية وصلت لمراحل متقدمة واصبحت ذات جودة عالية وان اقامة هذه المعارض ياتي لتشجيع ودعم الصناعات المحلية من خلال التواجد بالمحافظات .

وقال رئيس جامعة العلوم والتكنولجيا الاردنية الدكتور صائب خريسات إن الجامعة أخذت على عاتقها الوصول الى مصاف الجامعات العالمية وفقاً لأفضل مؤشرات التعليم العالي والبحث العلمي المعتمدة في العالم، والتي تتطلب بالضرورة تحقيق معايير حسن الأداء والفعالية، حيث تم تضمين هذه المعايير ضمن خطة الجامعة الاستراتيجية والتي كان أحدها "محور الربط مع الصناعة".

واضاف ان عدد من المختصين في الجامعة، وبالتنسيق مع شركائنا قاموا على دراسة هذا المحور وأبعاده الفاعلة بهدف وضع الأهداف التي تحقق محور الربط مع الصناعة، ابتداءً بتعزيز التواصل بين الجامعة والقطاعات الصناعية، وكذلك العمل على تحسين مخرجات التدريب الهندسي بما في ذلك اشراك الشركات والمصانع في متابعة وتقييم مخرجات البرامج التدريبية، مع التأكيد على توجيه مشاريع تخرج الطلبة نحو دراسة الأفكار العملية التطبيقية التي تقدم حلولاً لمشاكل الصناعة.

واكد خريسات بان الجامعة اخذت على عاتقها تطوير أساليب التدريس وتعزيز قدرات ومهارات الأساتذة وبحوثهم العلمية وتطوير الخطط الدراسية نحو التركيز على الجوانب العملية بما يخدم قطاع الصناعة ويلبي احتياجات هذا القطاع من كوادر بشرية مؤهلة ونتائج بحثية فاعلة، بهدف تحقيق هذه الأهداف، حيث تم تضمين عدد من الإجراءات التشغيلية والعملية مع مؤشرات أداء واضحة لضمان تحقيق اهداف هذه الخطة، والتي أدت بالفعل الى نتائج عملية ملموسة انعكست على قدرات كل من الأساتذة ونتائج ابحاثهم والطلبة وفرص عملهم، بما في ذلك تحقيق الشراكات العالمية في مجال الربط مع الصناعة ودعم القطاع الصناعي المحلي وتطوير مخرجاته والتي تأتي في يومنا هذا نتيجة لهذه الخطة الطموحة.

ويهدف المعرض الذي حضره نائب محافظ اربد عاطف العبادي ويستمر ثلاثة أيام الى دعم وتطوير القطاع الخاص في الاردن من خلال الاعتماد على التغذية الراجعة من المنتج والمستهلك الذي سيقوم به الباحثين المتخصصين خلال المعرض، وبناء عليه سيتم تقديم الدعم التقني والفني اللازم للمصانع وتحسين وتطوير البيئة المؤسسية والريادية في الاردن ورفع وتنمية قدرات القطاع الخاص بناء على المعلومات البحثية الواقعية والحقيقية والعلمية.

Thursday, August 09, 2018 - 8:45:47 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم نعم تعلمنا الرجوله من اباينا وامهاتنا الاردنيات النشميات الحرات في هذا اليوم الوفاء للمتقاعدين العسكرين نقدم ولاءنا لجلاله الملك ابا الحسين المفدى والي الوطن الغالي الاردن سلمت يا سيدنا سلم الوطن ولكن عتبنا يا سيدي على المسولين في وقع الظيم والظلم علينا في انهاء خدماتنا المتقاعدون المستخدمون وتشريد اطفالنا وعايلتنا نحن الاردنين الاحرار وهي مكرمه من مكارم الهاشمين لذا اوجه رساله فخر واعتزاز الي اصحاب البريه السوداء والخمريه ان يتراجعوا عن قرار انهاء خدماتنا ولاب مهما زعل ع اولاده وان شاء الله ماء يكون في زعل ارجاعنا الي عملنا دامت الاردن ابيه ابيه ... تعليقا على الخبر ...الفريحات يكتب: الوفاء للمحاربين القدامى في يوم الوفاء
الله يرحمه ويجعل مثواه الجنه ... تعليقا على الخبر ...وفاة أردني بقوة دفاع البحرين.. وذووه يتهمون السفارة بإهمال متابعة قضيته
مزهر جوينات
الله يرحم شهداء الواجب،، شهداء الوطن.. ويشفي المصابين، أن الله على كل شي قدير ... تعليقا على الخبر ...شهيدان ووفاة مواطن و8 إصابات بانفجار لغمين في السلط.. أسماء ومصور
لا حول ولا قوه الا بالله ... تعليقا على الخبر ...شهيدان ووفاة مواطن و8 إصابات بانفجار لغمين في السلط.. أسماء ومصور
الله غني عنكم كلها خون حتى لقمة العيش تلعبو فيها حسبي الله عليكم ماظل غير تحاسبونا على النفس الي نتنفسه. ربنا كريم ولكم يوم تقفون امامه واعطو حججكم ان استطعتم ... تعليقا على الخبر ...اسحاقات: التسجيل لصرف دعم الخبز نهاية الشهر القادم
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018