القسم : اقتصاد
نشر بتاريخ : 07/07/2018 توقيت عمان - القدس 10:59:29 PM
1.4 % تراجع مبيعات الحواسيب الشخصية
1.4 % تراجع مبيعات الحواسيب الشخصية

تراجعت مبيعات الحواسيب الشخصية بنسبة 1.4 %، بحسب دراسة نشرت مؤخرا، وذلك لدى المقارنة بمبيعات الحواسيب الشخصية المسجلة في الربع الأول من العام الماضي والتي بلغت 62.6 مليون وحدة.

يأتي ذلك وسط إقبال كبير وانتشار متزايد للهواتف الذكية في جميع أسواق الاتصالات حول العالم بما تقدمه من خدمات ربط بالشبكة العنكبوتية واستخدام آلاف التطبيقات التي تحاكي تفاصيل حياتنا اليومية والعملية، يتواصل مسلسل تراجع مبيعات أجهزة الحواسيب الشخصية التي كنا نعتمد عليها في الماضي اعتمادا رئيسيا لاستخدام الانترنت.

فمع توفير ميزة التنقل في استخدام الانترنت عبر الذكية، استغنى الكثيرون عن اقتناء الحاسوب الشخصي الذي بات محكوما استخدامنا له بالتواجد في المكان الذي يتواجد فيه؛ في المنزل أو العمل.
ذلك ما تكشفه دراسة لمؤسسة "غارتنر" العالمية المتخصصة في إحصاءات القطاع التقني؛ حيث أظهرت أن فترة الربع الأول من العام الحالي شهدت بيع حوالي 62 مليون جهازا حاسوب شخصي في جميع أسواق الاتصالات حول العالم.
وللمقارنة مع الهواتف الذكية، فالمؤسسة نفسها أصدرت قبل أسابيع دراسة كشفت أن مبيعات الهواتف الذكية حول العالم في الربع الأول سجلت حوالي 384 مليون جهاز هاتف ذكي، فيما بلغت مبيعات الحواسيب الشخصية حوالي 62 مليون جهاز.

معنى ذلك أنه مقابل كل حاسوب شخصي جرى بيعه في الربع الأول من العام الحالي، تم بيع 6 أجهزة هاتف ذكية حول العالم.

الحقيقة الدولية - وكالات

Saturday, July 07, 2018 - 10:59:29 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
جميل
حرام ما اتكون بين الشعب يا ابن الشعب ... تعليقا على الخبر ..."الحقيقة الدولية" تطلق البرنامج السياسي الساخر "حكي عالكيف مع خضر أبو سيف".. فيديو
ابو نواس
قامت وزارة السياحة والاثار باغلاق المطعم ... تعليقا على الخبر ...توقيف الاشخاص القائمين على حفل "قلق" في مطعم التلال السبعة
متى موعد دوره تكميليه ... تعليقا على الخبر ...التربية: دورة تكميلية لطلبة التوجيهي الراسبين
خالد النعيمي
من أخذ قرض من البنك الدولي يسدو انا شو داخلني ... تعليقا على الخبر ...حكومتنا الموقرة.. لا تطلقوا "الحمار"
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018