القسم : فلسطين - ملف شامل
نشر بتاريخ : 14/06/2018 توقيت عمان - القدس 1:17:28 PM
اجتماع للدول المستضيفة للاجئين الفلسطينيين الأحد
اجتماع للدول المستضيفة للاجئين الفلسطينيين الأحد

 تعقد دائرة الشؤون الفلسطينية يوم الاحد المقبل اجتماعا تنسيقيا للدول العربية المستضيفة للاجئين الفلسطينيين، بمشاركة وفود من الأردن وسورية ولبنان وفلسطين ومصر، إضافة إلى وفد من الجامعة العربية.

 

ويأتي هذا الاجتماع قبل انعقاد اجتماعات اللجنة الاستشارية لوكالة الغوث الدولية (الأونروا) في البحر الميت يومي 18 و 19 الشهر الجاري.

 

وأكد القائم بأعمال مدير عام دائرة الشؤون الفلسطينية المهندس نضال حداد اهمية تنسيق المواقف تجاه ضرورة اضطلاع وكالة الغوث الدولية " الاونروا " بمهامها تجاه اللاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس: الأردن، وسوريا ، الضفة الغربية، قطاع غزة ولبنان.

 

واضاف حداد ان اجتماعات اللجنة الاستشارية للاونروا سيتم التأكيد فيها على عدد من الامور اهمها : دعوة جميع الدول الاعضاء في الامم المتحدة لاتخاذ موقف بالانضمام للاونروا في رسالتها بأن حقوق اللاجئين الفلسطينيين ومستقبلهم يحظى بقدر كبير من الاهمية ، اضافة الى دعوة الدول المضيفة والمانحين لخلق مبادرات وتحالفات جديدة لضمان استمرار تقديم الخدمات.

 

واشار الى ان استشارية الاونروا ستضع رؤية شاملة للازمة المالية التي تمر بها ووصلت الى 236 مليون دولار من ميزانيتي العادية و الطوارىء وأثارها على حياة اللاجئين الفلسطينيين واستقرارهم ، كما سيتم عقد لقاءات مع عدد من الدول المانحة على هامش هذا الاجتماع لتكثيف الجهود من اجل دعم الاونروا .

 

وأشار حداد الى خطورة الوضع وما سيكون للازمة المالية له من تأثير سيء على البرامج التي تقدمها الوكالة وهي الخدمات التعليمية والصحية والاغاثة للاجئين الفلسطينيين الذين يبلغ عددهم في المملكة اكثر من مليوني لاجيء ، مؤكدا ان مهام الاونروا تجاه الفلسطينيين هي مهام قانونية وسياسية وانسانية على الوكالة القيام بها استنادا لقرار الامم المتحدة رقم ( 302 ) لعام 1949 .

 

واكد حداد على موقف الاردن الثابت وجهود الملك عبدالله الثاني من اجل دعم الاونروا بما يكفل استمراريتها في تقديم خدماتها لمجتمع اللاجئين الفلسطينيين ، موضحا ان الاردن كعادته يقوم بكافة الجهود اللازمة من اجل دعم الوكالة والوقوف معها من اجل تجاوز الازمة المالية التي تمر بها.

 

ودعا الدول المانحة الى تحمل مسؤولياتها تجاه الوكالة والحفاظ على عمل الوكالة واستمراريتها والوقوف بوجه اية طروحات داعية الى المساس بمهام الوكالة وبرامجها .

 

وأكد حداد ان دعم الاونروا رسالة سياسية بالمقام الاول فضلا عن الخدمات الانسانية مفادها : ان المجتمع الدولي لم يتخل عن اللاجئين الفلسطينيين وانه لن يسمح بحرمانهم من الخدمات الاساسية والتي هي حق لكل لاجيء فلسطيني حسب قرار انشاء الوكالة .

 

كما أكد ضرورة الاستمرار للعمل من اجل ضمان فاعلية الوكالة ومركزية التوصل الى تخطيط مال طويل المدى.

 

الحقيقة الدولية - بترا

Thursday, June 14, 2018 - 1:17:28 PM
التعليقات
لا يتوفر تعليقات
اضافة تعليق جديد
المزيد من اخبار القسم الاخباري
Google - Adv
آخر الاضافات
آخر التعليقات
مدرس بالحامعة
النظام الجديد له إيجابيات وله عيوب ... لتفادي أكبر قدر من العيوب يجب على إدارة الجامعة طلب المشورة والتغذية الراجعة من المدرسين حتى تتدارك العيوب واذا كنتم مهتمين ساطلعكم على عدة عيوب جسيمة يجب تداركها ... للعلم انا مؤيد للنظام الجديد بقوة بشرط تدارك هذه العيوب من خلال رأي مدرسي الجامعة وكذلك الانتقاد المقبول من الطلاب وليس الانتقادات الكاذبة التي تبقي على المحاباة والواسطة ... تعليقا على الخبر ..." البلقاء التطبيقية" : الدعوة مفتوحة لأي طالب تعرض لظلم في علاماته مراجعة الجامعة - فيديو
صالح
صبرا ال ياسر ان موعدكم الجنة عذاب الدنيا مش عذاب وان غداً لناظره قريب - ان شاء الله - ... تعليقا على الخبر ...جرحى برصاص جيش الاحتلال الصهيوني شرق قطاع غزة
هل عملية منظار الحالب وعملية ازالة دعامة الحالب فيهم خطورة او تسبب ضرر للحالب؟ ... تعليقا على الخبر ...اصابات الحالب اثناء العمليات الجراحية
حسام بونس
مين سمعك عندي اصابة بالفصل مع اعاقة دائمه بالرجل اليسرى واحتكاك شديد باليمنى وطلبوا تصوير رنين بتاريخ 1/12 /2018 دوري طلع يوم15/9/2019يعني لما اصير بدون رجل حسبنا الله ونعم الوكيل ... تعليقا على الخبر ...مستشفى البشير يحدد موعداً بعد 9 أشهر لمواطن لتصوير أشعة بالرنين
المناصير
كثرة القرارات ينتج عنها عدم ثقه بالجامعه وقلة هيبه للمحاضرين اتركو القرار كما هو في السابق افظل للجامعه ولطلاب ... تعليقا على الخبر ..." البلقاء التطبيقية" : الدعوة مفتوحة لأي طالب تعرض لظلم في علاماته مراجعة الجامعة - فيديو
أخبار منوعة
حوادث
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2018