. هدر 55 مليون دينار سنوياً في سفينة عائمة

السعودية تعرض على مصر واليونان تمويل منشآت مونديال 2030 النواب : التصويت على الموازنة الخميس المقبل وفاة 11 شخصا سوريا من عائلة المحاميد بزلزال تركيا .. والعزاء في الرمثا طقس العرب: الحرارة الليلة "صفر" مئوي الجيش يساند مؤسسات الدولة بالتعامل مع الحالة الجوية أردوغان: ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال إلى 9057 قتيلا للمرة الثانية.. هزة أرضية جديدة في فلسطين "الإدارية النيابية" تبحث تعيينات امانة عمان وتعديل أوضاع موظفي الفئتين الأولى والثانية الهلال الأحمر السوري مستعد لإيصال مساعدات لمناطق خاضعة لسيطرة المعارضة منقذون: مئات العائلات ما زالت تحت أنقاض الزلزال في مناطق سيطرة المعارضة السورية زعيم كوريا الشمالية يبعث بتعازيه إلى سوريا في ضحايا الزلزال عدد قتلى الزلزال في سوريا يتجاوز 2500 الصين تقدم مساعدات إغاثة طارئة لسوريا بقيمة 4.4 مليون دولار سوريا تطلب المساعدة من الاتحاد الأوروبي بعد الزلزال المدمر الطفيلة التقنية تعلق الدوام الرسمي الخميس

القسم : محلي - نافذة على الاردن
نبض تيليجرام FaceBook
نشر بتاريخ : 28/11/2022 توقيت عمان - القدس 1:52:08 PM
هدر 55 مليون دينار سنوياً في سفينة عائمة
هدر 55 مليون دينار سنوياً في سفينة عائمة

 

الحقيقة الدولية - عمان

يتضح من البيانات الحكومية انفاق 55 مليون دينار سنوياً، بدل ايجار سفينة الغاز (جولار اسكيمو)، مع الخدمات التابعة لها، علما ان السفينة بلا عمل منذ عام 2020 ولغاية اليوم.

 

وقد تم التعاقد مع شركة جولار لاستئجار السفينة العائمة اسكيمو في يوليو/تموز من العام 2013، وبدأ دفع الايجار والعمل في 2015، وقد قامت الحكومة بدفع مبلغ 440 مليون دينار بدل ايجار لغاية الآن، علما ان ثمن السفينة يقدر بـ200 مليون دينار، كما ان احد الصناديق الخليجية عرض استثمار وتمويل بناء محطة ارضية بديل للسفينة العائمة منذ عام 2020، ومازالت شركات تتبع السفن تظهر وجود السفينة في ميناء العقبة حسب صور الاقمار الصناعية لغاية اليوم.

 

وقد كانت السفينة تشكل اهم اركان امن التزود بالطاقة الاردني، عبر شراء الغاز المسال المنقول بحراً، الا ان الصورة اختلفت بعد بدء تدفق الغاز المصري عام 2018 وبعد تعاقد شركة نوبل (شيفرون الان) التي بدأت بتزويد الاردن بكامل حاجته من الغاز منذ العام 2020.

 

وفي ظل الضائقة المالية وعجز الموازنة المتزايد، كان الاجدر ايقاف الهدر، وانهاء التعاقد مع السفينة العائمة واستبدالها بمحطة ارضية وتوفير هذه المبالغ الطائلة على الخزينة، كما وان التأخر في اتخاذ القرار الذي تسبب في هدر المال العام يستوجب التحقيق والمحاسبة من قبل هيئة النزاهة ومكافحة الفساد والجهات المعنية.

 

الاردن24 حاولت الاتصال بوزير الطاقة الدكتور صالح الخرابشة للحصول على توضيح، غير أنه لم يُجب على الهاتف.

 

 

*عامر الشوبكي / باحث اقتصادي متخصص في شؤون النفط والطاقة

Monday, November 28, 2022 - 1:52:08 PM
المزيد من اخبار القسم الاخباري
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2021