القسم : احداث متدحرجه
نشر بتاريخ : 3/17/2017 7:26:10 PM
أكثر من 15 ضربة صهيونية على سوريا بـ5 أعوام
أكثر من 15 ضربة صهيونية على سوريا بـ5 أعوام
 
وجهت (إسرائيل) منذ العام 2013 سلسلة ضربات في سوريا، طالت أهدافا سورية و أخرى لحزب الله اللبناني، الذي يقاتل إلى جانب النظام السوري في النزاع الذي دخل في 15 آذار/مارس عامه السابع.

ولا تزال سوريا و(إسرائيل) في حالة حرب. وتحتل (إسرائيل) منذ حزيران/يونيو 1967 حوالى 1200 كلم مربع من هضبة الجولان السورية، وأعلنت ضمها في 1981 من دون أن يعترف المجتمع الدولي بذلك. ولا تزال حوالى 510 كيلومترات مربعة تحت السيادة السورية.

2013

- 30 كانون الثاني/يناير: الطيران الصهيوني يقصف قرب دمشق موقعا لصواريخ أرض-جو ومجمعا عسكريا محاذيا، يشتبه بأنه يضم مواد كيميائية، بحسب مسؤول أمريكي.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن الغارة قد تكون ألحقت أضرارا بأهم مركز أبحاث حول الأسلحة الجرثومية والكيميائية. وأكدت (إسرائيل) الغارة ضمنا، مكررة أنها لن تسمح بنقل أسلحة من سوريا إلى حزب الله.

- 3 و5 أيار/مايو: (إسرائيل) تشن غارتين قرب دمشق. وقال دبلوماسي في بيروت إنه تم استهداف مركز للأبحاث العلمية في جمرايا في ريف دمشق سبق أن أصيب بغارة كانون الثاني/يناير، إضافة إلى مخزن أسلحة كبير ووحدة دفاع مضادة للطائرات. وقتل 42 جنديا سوريا على الأقل في هذا القصف.

2014

- 25 شباط/فبراير: الطيران الصهيوني يقصف قاعدة صواريخ لحزب الله عند الحدود اللبنانية السورية بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

- 19 آذار/مارس: مقاتلات للعدو تهاجم مواقع للجيش السوري في الجولان، والجيش السوري يتحدث عن سقوط قتيل؛ وذلك ردا على انفجار عبوة ناسفة لدى مرور دورية لاحتلال في الجزء المحتل من الجولان.

- 23 حزيران/يونيو: غارات للاحتلال على مواقع سورية؛ ردا على سقوط قذائف في الجولان السوري المحتل. وبيان للاحتلال يقول إن "المواقع المستهدفة تشمل مقار عسكرية سورية وقواعد إطلاق".

- 15 تموز/يوليو: قصف ثلاثة أهداف إدارية وعسكرية في الجولان، بعد إعلان (إسرائيل) سقوط صواريخ على الجانب المحتل، بحسب المرصد السوري.

- 31 آب/أغسطس: جيش الاحتلال يعلن إسقاط طائرة من دون طيار مصدرها سوريا، تجاوزت خط فض الاشتباك في الجولان. وفي 23 أيلول/سبتمبر، تم إسقاط مقاتلة سورية فوق الجولان بحسب جيش الاحتلال.

- 7 كانون الأول/ديسمبر: النظام السوري يتهم (إسرائيل) بشن غارتين على منطقة ديماس شمال غرب دمشق وعلى مطار دمشق الدولي. 

2015

- 18 كانون الثاني/يناير: غارة للاحتلال على هضبة الجولان تسفر عن مقتل ستة عناصر من حزب الله بينهم نجل قيادي مهم، إضافة إلى ضابط في الحرس الثوري الإيراني، بحسب مصادر إيرانية وأخرى قريبة من حزب الله. وحزب الله يرد بعد بضعة أيام في منطقة مزارع شبعا في هجوم يسفر عن مقتل جنديين صهيونيين.

- 28 كانون الثاني/يناير: جيش الاحتلال يعلن شن غارات على مواقع للجيش السوري بعد إطلاق صواريخ من الجولان.

- 29 تموز/يوليو: طيران الاحتلال يقتل عنصرين من حزب الله وثلاثة مقاتلين موالين للنظام السوري في محافظة القنيطرة جنوبا، بحسب المرصد السوري.

- 20 آب/أغسطس: سقوط أربعة صواريخ أطلقت من الجولان على الجليل في شمال (إسرائيل) من دون أن تسفر عن ضحايا. و(إسرائيل) ترد بشن سلسلة غارات جوية تسفر عن قتيل وسبعة جرحى سوريين بحسب النظام.

- 21 آب/أغسطس: غارة للاحتلال جديدة على الجولان والحصيلة مقتل خمسة مدنيين بحسب دمشق، في حين تحدث مصدر عسكري صهيوني عن مقتل أربعة أو خمسة مقاتلين مسؤولين عن إطلاق الصواريخ.

- 19 كانون الأول/ديسمبر: مقتل القيادي في حزب الله سمير القنطار، الذي كان معتقلا سابقا في (إسرائيل) لنحو ثلاثين عاما، بغارة صهيونية في ضواحي دمشق. 

2016

- 11 نيسان/أبريل: رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتانياهو يقر بأن (إسرائيل) هاجمت عشرات من قوافل الأسلحة التي قال إنها موجهة إلى حزب الله.

13 أيلول/سبتمبر: الجيش السوري يعلن إسقاط طائرتين صهيونيتين إحداهما حربية في ريف دمشق، وأخرى للاستطلاع في ريف القنيطرة، في حين نفت (إسرائيل) ذلك.

وذلك بعد استهداف الطيران الصهيوني مواقع عسكرية سورية، إثر قصف تعرض له الجولان المحتل مصدره الأراضي السورية، وفق ما أعلن الجيش الصهيوني.

- 7 كانون الأول/ديسمبر: صواريخ أرض-أرض صهيونية تستهدف محيط مطار المزة العسكري غرب دمشق، وفق ما أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية. وقبل ذلك بأسبوع، تحدث التلفزيون السوري عن ضربتين صهيونيتين في منطقة غرب العاصمة.

2017

- 13 كانون الثاني/يناير: دمشق تتهم (إسرائيل) رسميا بقصف مطار المزة العسكري غرب العاصمة. ويعد هذا المطار قصفت مقرا للاستخبارات الجوية السورية.

- 17 آذار/مارس: الجيشان السوري والصهيوني يعلنان أن طائرات نفذت غارات فجرا على سوريا.

أعلن الجيش السوري إسقاطه طائرة حربية صهيونية وإصابة أخرى، إلا أن (إسرائيل) تنفي إصابة أي من الصواريخ التي أطلقت من سوريا هدفها.

الحقيقة الدولية - وكالات



روابط ذات علاقة:

وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري: لا يمكن الاستمرار في الاستيراد من دول الحصار

قطر ترحب بقرار السعودية حول الحج وتنتقد “تسييسه”

على أبواب الأقصى.. التحم المقدسيون فانتصروا

مستوطنون متطرفون ينظمون اقتحاما واسعاً للمسجد الأقصى

تشديدات على أبواب الأقصى ومستوطنون يقتحمون باحاته

15 شهيداً فلسطينياً صنعوا انتصار المسجد الأقصى
اضافة تعليق جديد
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها