. د.همام سعيد: على البابا الاعتذار عن الإساءات التي صدرت منه بحق الرسول الكريم.. وعلى الحكومة الأردنية عدم تعطيل المدارس والجامعات بمناسبة الزيارة
نشر بتاريخ : 05/05/2009 ----- 6:00:16 PM
المراقب العام للإخوان المسلمين في حديث على إذاعة "الحقيقة الدولية"
د.همام سعيد: على البابا الاعتذار عن الإساءات التي صدرت منه بحق الرسول الكريم.. وعلى الحكومة الأردنية عدم تعطيل المدارس والجامعات بمناسبة الزيارة
د.همام سعيد: على البابا الاعتذار عن الإساءات التي صدرت منه بحق الرسول الكريم.. وعلى الحكومة الأردنية عدم تعطيل المدارس والجامعات بمناسبة الزيارة

الحقيقة الدولية  -عمان

من تسجيلات البث المباشر لإذاعة الحقيقة الدولية

د.همام سعيد: على البابا الاعتذار عن الإساءات التي صدرت منه بحق الرسول الكريم

برنامج شهود عيان وموضوع الحلقة حول "زيارة البابا للأردن"

الملف الصوتي الاول

الملف الصوتي الثاني

أخبار ذات علاقة
أوصل صوتك إلى بابا الفاتيكان فور وصوله عاصمة الحشد والرباط
"الحقيقة الدولية" تدعوكم للمساهمة في إشهار وثيقة إعلامية تسلم إلى السفارة البابوية في عمان بمناسبة زيارة البابا إلى الأراضي المقدسة.. ليكن رأيك أمامه فور وصوله.. شارك معنا

 

أكد المراقب العام لجماعة الأخوان المسلمين الدكتور همام سعيد أن إخوان "الأردن يعتبرون الإساءات التي وجهها بابا الفاتيكان بندكيت السادس عشر إلى الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم تحتاج إلى رسالة اعتذار حقيقية"، مطالبا بذات الوقت عدم إعلان الحكومة يوم الأحد القادم عطلة رسمية بمناسبة زيارة البابا كونها تحد من حق الطلبة على التعليم.

 

وأضاف سعيد في حديث على إذاعة "الحقيقة الدولية" اليوم ضمن برنامج "شهود عيان" وقدمه الزميل محمد فرحان "يتوجب على البابا الاعتذار للأمة الإسلامية عن تلك الإساءات قبل قدومه للمنطقة خصوصا في ظل ما نال الأمة من تلك الإساءات من ضرر بليغ ومن دعمه لاحتلال فلسطين وقتل أطفالها وشيوخها ونسائها".

 

وشدد على "أهمية أن يكفر البابا عن كلامه بتبرئته اليهود من دم  المسيح ـ  رغم أن الإسلام  لا يسلم بقتله"  مبينا  أن "هذا لا ينفي ان السيد المسيح إصابة ما إصابة من  اليهود " ويجب  " على البابا مواجهة  إسرائيل بجرائمها الحديثة والقديمة بحق الشعب الفلسطيني ".

 

ولفت الدكتور سعيد إلى أهمية أن "يتبنى البابا موقفا واضحا تجاه ما جرى بحق الشعب الفلسطيني في غزة من مجازر واستخدام للأسلحة المحرمة، الأمر الذي يوجب عليه  الاعتذار والتكفير عن سيئاته " .

 

 وانتقد المراقب العام للإخوان تعطيل المدارس والجامعات ومئات الآلاف من الطلاب بمناسبة زيارة البابا إلى الأردن بدلا من مواصلة تلقيهم العلم".

 

 واعتبر عدم "تبني البابا موقفا واضحا يدعم الحق المشروع للشعب الفلسطيني يؤكد تواطئه مع  اليهود" مشددا في ذات الوقت على أهمية  أن "يوجه البابا  رسالة واضحة  بخصوص تهويد القدس ويهودية الدولة تتضمن استنكار ذلك باعتباره  يلغي حق العودة للاجئين الفلسطينيين ".

 

وأكد على "ضرورة صون كرامة  الشعوب الإسلامية واحترام  عقائدها" الأمر الذي يؤكد  عدم   جواز أن يكون الرسول محور شتم يمس الأمة في جوهر عقيدتها "  مشددا على أن يقوم البابا بإنكار  ذلك والرد عليه باعتبار ان ذلك أساس فتح باب التفاهم والتعاون والسلام الذي يناقضه صمته حيال تلك الإساءات.

 

وبين أن الفاتيكان وغيره من الدول والمؤسسات الدينية والكنسية والرسمية والدولية مطالبون بإدانة الظلم والإجرام وعلى رأسه ما يمارسه اليهود بحق الشعب الفلسطيني.

 

وأكد أن العالم الإسلامي سيرصد ما تتضمنه زيارة البابا وسيعتبر صمته عن  الجرائم الصهيونية تواطىء من قبله معها.

 

الحقيقة الدولية -عمان- 5.5.2009 نشر بتاريخ : Tuesday, May 05, 2009 - 6:00:16 PM
جميع الحقوق محفوظة © الحقيقة الدولية للدراسات والبحوث 2005-2021